وزير الدفاع: الكيان الصهيوني أكمل ملفه الاجرامي عبر ارتكابه الجريمة الأخيرة

شدد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد حسين دهقان اليوم الثلاثاء علي أن كيان الاحتلال الصهيوني قد أكمل ملفه المليء بالجرائم والاعمال الارهابية من خلال ارتكابه الجريمة الأخيرة التي أسفرت عن استشهاد جمع من أعضاء حزب الله لبنان بينهم جهاد مغنية نجل الشهيد البطل الحاج عماد مغنية في الهجوم الصهيوني عليهم في القنيطرة السورية.

وزیر الدفاع: الکیان الصهیونی أکمل ملفه الاجرامی عبر ارتکابه الجریمة الأخیرة

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة " تسنيم " ‌الدولية للأنباء‌ أن العميد دهقان أعلن ذلك لدي استقباله اليوم الثلاثاء وزير الدفاع الروسي الجنرال سيرغي شويغو الذي يزور طهران حاليا في معرض اشارته الي القضايا الاقليمية والدولية وتأكيده ضرورة تعزيز العلاقات الدفاعية بين طهران وموسكو في المجالات كافة. وأشار وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة الي الجريمة الصهيونية الأخيرة في الجولان التي أسفرت عن استشهاد كوكبة من مقاتلي حزب الله لبنان واعتبرها بأنها استمرار للاعمال الارهابية التي يقوم بها الصهاينة في كل من فلسطين ولبنان وسوريا والعراق. وشدد العميد دهقان علي وقوف الكيان الصهيوني خلف الأعمال الارهابية التي تشهدها المنطقة ورأي أن الصهاينة لايريدون سوي زعزعة الامن في المنطقة والعالم. وأكد وزير الدفاع ضرورة تسوية مشاكل المنطقة من قبل دولها موضحا أن تدخل الأطراف الاخري في شؤون هذه المنطقة الحساسة للغاية يؤدي الي المزيد من تعقيد الاوضاع وزيادة نسبة الأزمات فيها. وتابع وزير الدفاع قائلا " انه ونظرا لإعتماد أمريكا والغرب سياسة استنزاف للطاقات والبني الاستراتيجية للدول المستقلة فإن بإمكان ايران الاسلامية وروسيا التصدي لهذا التدخل الامريكي من خلال استخدام طاقاتهما الجبارة وتعزيز التعاون بينهما ". واعتبر دهقان اتحاد دول المنطقة لمواجهة خطر الارهاب والتطرف والعنف وتشكيل التحالفات الاقليمية لمواجهة الأزمات الناجمة عن هذا الخطر أمرا ضروريا وأكد أن تعزيز البنية السياسية والامنية والاقتصادية الاقليمية مثل منظمة شانغهاي بإمكانه أن يؤدي الي التفوق علي المشاكل والازمات الراهنة.

أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة