روحاني : الغرب الخاسر الأكبر من الاساءة للمقدسات الدينية

ادان رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الدكتور حسن روحاني اليوم الاربعاء ، الاساءة للرسول الاعظم (ص) وهتك حرمة المساجد والتعرض للاقليات المسلمة في بعض الدول ، و دعا خلال اجتماع مجلس الوزراء ، جميع المسلمين الي عدم السماح لأي من كان الاساءة لمقدساتهم ، او ان يراق دم الابرياء باسم الاسلام ويشوه صورة نبي الرحمة المصطفى الاكرم (ص) ، محذ را الغرب من انه سيكون الخاسر الاكبر من التطاول علي الحضارة البشرية .

روحانی : الغرب الخاسر الأکبر من الاساءة للمقدسات الدینیة

و افاد القسم السياسي لوكالة تسنيم الدولية للانباء بأن رئيس الجمهورية قال خلال اجتماع الحكومة : من واجبنا كمسلمين ، تنظيم احتجاج عام و سلمي كي يعرف الجميع ان المسلمين لا يمكن ان يتجاهلوا هويتهم كما لا يمكن ان يسمحوا باستغلال مشاعرهم من قبل الاخرين .
واعرب الدكتور روحاني عن اسفه لمظاهر الجهل والتعصب والعنف التي طفت علي السطح خلال الايام الاخيرة ، و قال ان سلاح التعصب ملقم دوما بالاساءة والبعض يحاول بث بذور الفتنة باسم الحرية فيما يحاول البعض الاخر حصاد الحقد باسم الدين وبمنجل الذبح .
واشار الرئيس روحاني الي الدور الفاعل و المؤثر للمسلمين في الدول الغربية وقال ان التسامح والتساهل كان من اهم الانجازات التي تحققت بفضل تنفيذ سياسة التعددية الثقافية في الغرب لكن هذا الانجاز بات يواجه اليوم خطرا جادا بسبب الموجة الجديدة للاسلاموفيبيا ومقارعة الاجانب.
و قال نحن نحذر الغرب من انه سيكون الخاسر الاكبر من التطاول علي الحضارة البشرية وان الحضارة ماهي الا حصيلة جميع الاديان الابراهيمية يعني اليهودية والمسيحية والاسلام .
واوضح رئيس الجمهورية ان القدسية التي ينظر بها المسلمون لنبي الرحمة هي اكبر حجما من ان يفهمها هؤلاء الذين يدعون الدفاع عن حرية التعبير فيما ينتهكون حرمة عقائد وايمان الاخرين ، مضيفا "نحن المسلمون نعتبر النبي محمد(ص) رحمة للعالمين ومظهر اللطف الالهي ومتمم مكارم الاخلاق وخلاصة الخلقة" .

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة