صحيفة"هفنجتون بوست": السعودية شهدت انقلابا داخليا خلال الساعات الماضية

كشف الكاتب البريطاني المعروف"ديفيد هيرست" في مقال له بصحيفة"هفنجتون بوست" عن وقوع انقلاب داخل القصر الملكي السعودي خلال الساعات الأخيرة في حياة الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز أطاح برجل المؤامرات الخارجية بالقصر خالد التويجري رئيس الديوان الملكي.

صحیفة"هفنجتون بوست": السعودیة شهدت انقلابا داخلیا خلال الساعات الماضیة

وأشارت الصحيفة  إلى أن كل ما حدث في المملكة خلال الساعات الماضية كان انقلابا بمعنى الكلمة دون أن يسمى انقلابا علنيا حيث أطيح بفكرة دخول الأمير متعب نجل الملك السابق عبد الله إلى سلم الخلافة، وجيء بدلا منه بالأمير محمد بن نايف كنائب لولي ولي العهد وذلك باتفاق مع السدايرة، وأضافت أن السدايرة الأغنياء والأقوياء سياسيا والذين أضعفوا من قبل الملك الراحل عبد الله عادوا من جديد وأحدثوا انقلابا داخل القصر.
وذكرت أن الملك سلمان تحرك سريعا لإفساد خطة الملك عبد الله وقرر عدم تغيير نائبه الأمير مقرن لكنه قد يختار الاتفاق معه في وقت لاحق، وتحدثت عن أن الملك سلمان جاء بالأمير محمد بن نايف وعينه نائبا لولي العهد على الرغم من أن الملك الراحل عبد الله كان يسعى لأن يشغل نجله الأمير متعب هذا المنصب.
وذكرت الصحيفة البريطانية أن تعيين الملك سلمان لنجله محمد أمينا عاما للديوان الملكي أهم من توليه منصب وزير الدفاع، مضيفة أن كل تلك المتغيرات حدثت قبل دفن الملك عبد الله.
وتحدثت الصحيفة عن أن خالد التويجري كان لاعبا رئيسيا في المؤامرات الخارجية سواء في إفساد الثورة المصرية أو إرسال قوات لقمع الانتفاضة البحرينية وكذلك تمويل "داعش" في سوريا في مراحله الأولى خلال الحرب الأهلية جنبا إلى جنب مع حليفه السابق الأمير بندر بن سلطان.
واعتبرت الصحيفة أن عدم حضور عبد الفتاح السيسي لجنازة الملك الراحل بحجة سوء الظروف الجوية ما هي إلا نتيجة لشعوره بتغير المزاج العام في القصر السعودي.
 

 

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة