وزير الحرب الصهيوني يعترف رسميا بوقوف «إسرائيل» خلف جريمة القنيطرة

اعترف وزير الحرب الصهيوني موشيه يعلون صباح اليوم الاحد بمسؤولية كيانه اللقيط عن استهداف مجموعة من حزب الله بينهم نجل "عماد مغنية" والعميد الشهيد محمد علي الله دادي في منطقة القنيطرة داخل الأرضي السورية، مكذباً التقارير الأمنية التي نفت معرفة« إسرائيل» بوجود القائد في قوات حرس الثورة الاسلامية الله دادي .

وزیر الحرب الصهیونی یعترف رسمیا بوقوف «إسرائیل» خلف جریمة القنیطرة

وهدد يعلون خلال مقابلة له مع إذاعة جيش الاحتلال صباح اليوم الاحد ، حزب الله بأنه في حال أقدم على تنفيذ عمليات انتقامية فإنه سيدفع الثمن إلى جانب الحكومتين السورية واللبنانية.

وحول التصريحات التي نقلتها وكالة رويتر عن مصادر أمنية الأسبوع الماضي ونفيها معرفة «إسرائيل» بوجود العميد الله دادي بين عناصر حزب الله المستهدفين، أوضح يعلون بأنه تم تعديل التصريح الذي أدلى به المصدر الأمني لرويترز في إشارة إلى معرفة «إسرائيل» بوجود الضابط الايراني .

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة