ليبرمان يتولى مسؤولية استفزاز مشاعر المسلمين بدل شبكة "ستيمتسكي" الصهيونية !!

هرع الارهابي افيغدور ليبرمان وزير خارجية كيان الاحتلال الصهيوني لتبنّى مسؤولية العدد الأخير من مجلة "شارلي ايبدو" الفرنسية في الاراضي المحتلة، وذلك بعد ساعات قليلة من اعلان شبكة "ستيمتسكي" الصهيونية تراجعها عن نشر هذه المجلة المسيئة لرسول الرحمة محمد بن عبد الله (صلى الله عليه واله واله وسلم) .

لیبرمان یتولى مسؤولیة استفزاز مشاعر المسلمین بدل شبکة "ستیمتسکی" الصهیونیة !!

وأفادت مصادر وكالة "تسنيم" الدولية للانباء، ان ليبرمان اصدر تعليماته لنشطاء حزبه بشراء كميات كبيرة من عدد الصحيفة الفرنسية الذي اعاد نشر الصور المسيئة للنبي محمد (ص) وتوزيعها على الصهاينة ليكون بديلا لحفل شبكة "ستيمتسكي" الذي كان مخصصا لنشر هذا العدد غدا الاثنين ؛ مكشرا ليبرمان عن انيابه بالقول، "لن نسمح بالإسلام المتطرف تخويفنا وتحويل دولة «إسرائيل» إلى دولة تستسلم للتهديدات وتمس بحرية التعبير"؛ علي حد زعمه.

وكانت شبكة "ستيمتسكي" الصهيونية المعنية بتوزيع الكتب والمجلات «الثقافية» في الاراضي المحتلة، اعلنت عن قرارها البدء بتوزيع اعداد لمجلة "شارلي ايبدو" الفرنسيّة والتي تحمل رسوما مسيئة للرسول الاكرم محمد (صلى الله عليه واله وسلّم)؛ في حفل خاص لها غدا الاثنين، وقامت بحملة بيع مكثّفة للمجلة؛ في خطوة استفزازية من شانها ان تزيد من حدة الوضع الراهن في القدس المحتلة جراء الاعتداءات والاساءات شبه اليومية التي تصدر عن مستوطنين ضد المقدسات الاسلامية ولاسيما اقتحام باحات الاقصى المبارك.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة