نواب الشعب بمجلس الشوري الاسلامي يدينون مجلة فرنسية أساءت لشخصية النبي الاكرم (ص)

دان نواب الشعب في السلطة التشريعية بالجمهورية الاسلامية الايرانية في بيان أصدروه اليوم الاحد مجلة شارلي ابدو الفرنسية لنشرها صورا كاريكاتيرية تسيء الي نبي الرحمة وسيد المرسلين وخاتم الانبياء محمد المصطفي (ص) وأكدوا أن الشعب الايراني المسلم يدعم كل الاحتجاجات التي نظمها المسلمون في شتي أرجاء الارض احتجاجا علي هذا العمل المشين وخاصة الحكومة الفرنسية التي توفر الامن لمثل هذه الوسائل الاعلامية التي تتجاوز حدودها.

نواب الشعب بمجلس الشوری الاسلامی یدینون مجلة فرنسیة أساءت لشخصیة النبی الاکرم (ص)

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن هولاء النواب أعربوا عن امتعاضهم لمثل هذه الاعمال المشينة وأكدوا أنها تصب في اطار موجة التخويف من الاسلام وتعزيز هذه النزعة التي يقف وراءها الاستكبار العالمي بدعم أمريكي اوروبي والدول العميلة للاستكبار في المنطقة. وأشار البيان الي مشاركة الارهابي بنيامين نتانياهو رئيس حكومة كيان الاحتلال الصهيوني في المسيرة المعارضة للارهاب في العاصمة الفرنسية وتساءل قائلا " هل هناك مايثير السخرية أكثر من هذا الموقف الذي اتخذه الارهابي نتانياهو حيث بات واضحا أن فرنسا باتت الآن تسير علي خطي أمريكا في قضية 11 ايلول المشبوه كي تستغل حادث باريس ذريعة لتوجيه الاساءة الي نبي الاسلام المصطفي (ص) من خلال مجلة شارلي ابدو ". وأضاف بيان نواب الشعب في مجلس الشوري الاسلامي قائلا " ان فرنسا التي تزعم أنها تدافع عن حرية الردي تحظر الحديث عن مزاعم محرقة النازية الهولوكوست فيما تسمح بالاساءة الي نبي أكثر من مليار و500 مليون مسلم". وأعلن نواب الشعب في مجلس الشوري الاسلامي عن استنكارهم وادانتهم لهذا العمل المشين وأكدوا  دعمهم للشعوب الاسلامية التي تدين الاساءة الي النبي الاكرم (ص).

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
عناوين مختارة