اللجان الشعبية تتسلم ادارة مدينة عدن وانباء عن تشكيل هيئة مؤقتة مشتركة لادارة جنوب اليمن

اكدت التقارير الواردة من جنوب اليمن تسارع الأحداث في أكثر من منطقة، حيث اعلان قوات القاعدة البحرية في عدن تأييدها لقرار قوى الحراك الجنوبي بالانفصال ورفع جنود من القاعدة البحرية علم الجنوب على مقرها؛ فيما تسلمت اللجان الشعبية إدارة نقطة العلم بين محافظتي عدن وأبين، وهي من أهم الحواجز العسكرية التي تقع على المدخل الشرقي للمدينة.

اللجان الشعبیة تتسلم ادارة مدینة عدن وانباء عن تشکیل هیئة مؤقتة مشترکة لادارة جنوب الیمن

والى ذلك، اعلنت القبائل الساكنة في اقليم سبأ اليمني انفصال الاقليم عن الدولة المركزية وانضمامه لإقليمي عدن وحضرموت الجنوبيين، وسط اعلان صدر عن قوى سياسية جنوبية بينها قيادات في الحراك الجنوبي بتشكيل «لجنة مؤقتة» تتحمل إدارة الوضع في الجنوب.

وفي خضم هذه التطورات أوقف "حلف قبائل حضرموت" الصادرات النفطية إلى صنعاء وقرر تسليم إدارة أمن المحافظة بيد اهاليها. أما في محافظة شبوة النفطية فتسلمت لجان شعبية مشتركة من الحراك الجنوبي وقيادة السلطة المحلية المهمات الأمنية في المحافظة، وأقامت نقاط تفتيش.

وعلى المستوى السياسي، ثلاثة قرارت اتخذها القادة السياسيون الجنوبيون في اجتماع استثنائي، أهمها تشكيل هيئة تنسيقية مؤقتة تضم ممثلين عن كل فصيل، تتحمل هذه الهيئة المؤقتة إدارة الأوضاع الراهنة في الجنوب.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة