الداخلية المصرية تعلن اعتقال 516 اخواني ومقتل 20 شخصا خلال مواجهات "العيد الرابع للثورة"

افادت وكالة "تسنيم" الدولية للانباء ان وزير الداخلية المصري "اللواء محمد ابراهيم" كشف عن اعتقال نحو 516 شخصا من منتسبي جماعة الاخوان المسلمين المحظورة في مصر؛ وذلك خلال مواجهات حدثت امس الاول الاحد تزامنا مع مناسبة الذكرى الرابعة لثورة 25 يناير التي اطاحت بحكم الديكتاتور "حسني مبارك".

الداخلیة المصریة تعلن اعتقال 516 اخوانی ومقتل 20 شخصا خلال مواجهات "العید الرابع للثورة"

وجاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده الوزير المصري امس الاثنين مبينا: "قوات الامن تمكنت من ضبط 516 من عناصر تنظيم الإخوان بمختلف المحافظات من المتورطين فى وقائع إطلاق النار وزرع وتفجير العبوات المتفجرة والإعتداء على بعض المنشآت العامة والخاصة والمواطنين".حسب قوله.

واضاف ابراهيم : ان 17 شخصا، من بينهم شرطيان قتلوا الاحد في صدامات بين الشرطة ومتظاهرين بمنطقة المطرية الشعبية بشمال القاهرة حيث استمرت الاشتباكات اكثر من 12 ساعة.

وتابع : كما قتل شخصان آخران في محافظتي البحيرة بعد ان انفجرت فيهما عبوة ناسفة كانا يحاولان زرعها اسفل برج كهرباء، وقتل ثالث في محافظة دمياط بدلتا النيل اثناء محاولته زرع قنبلة بالقرب من وحدة مرور.

واتهم وزير الداخلية المثصري «انصار جماعة الاخوان المسلمين»؛ مدعيا انهم "سعوا الى بث الرعب لدى المواطنين من خلال القاء عبوات معظمها وهمية او صوتية والقليل منها عبوات شديدة الانفجار".

واضاف : بدأوا فجر الاحد بتفجير بعض ابراج ومحولات الكهرباء واحرقوا بعض مكاتب البريد"، مشيرا الى اشعال النيران كذلك في جزء من مبنى محافظة الجيزة بشارع الهرم غرب القاهرة.

ووفي معرض رده علي سؤال بشأن انتقادات منظمة هيومن رايتس ووتش الدولية لعنف الشرطة ضد المتظاهرين، قال : ان هذه المنظمة غير حيادية في تقاريرها.

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
عناوين مختارة