سوريا توجه رسالة إلى مجلس الأمن حول استهداف الإرهابيين للعاصمة دمشق بالهاون

رمز الخبر: 635110 الفئة: دولية
سوریا

وجه نائب مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء رسالتين متطابقتين إلى رئيس مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة، حول استهداف التنظيمات الإرهابية المسلحة يوم الأحد الماضي أحياء العاصمة دمشق بعشرات القذائف الصاروخية،ما ادى الى سقوط عدد من الشهداء والجرحى ووقوع أضرار مادية كبيرة في ممتلكات المواطنين.

واعتبر نائب مندوب سوريا في الأمم المتحدة أن هذه الأعمال الإرهابية التي تستهدف المدنيين الأبرياء تستوجب كف بعض الدول المعروفة عن وصف هذه التنظيمات بـ "المعارضة المعتدلة" وتسميتها باسمها الحقيقي التنظيمات الإرهابية، مضيفاً أن سوريا تكرر مطالبتها مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة بإدانة هذه الأعمال الإرهابية، واتخاذ ما يلزم لمحاسبة مرتكبيها ومن يقف خلفهم من دول وقوى اقليمية ودولية وبشكل خاص السعودية وتركيا وفرنسا وقطر، وكان زعيم تنظيم "جيش الإسلام" الإرهابي المدعو "زهران علوش" قد هدد يوم السبت الفائت باستهداف العاصمة السورية بالقذائف الصاروخية، وهو ماحدث بالفعل يوم الأحد، حيث سقط على دمشق عشرات القذائف، والتي أدت إلى استشهاد 9 مدنيين وجرح عدد كبير، إضافة إلى وقوع أضرار مادية كبيرة.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار