بوتين يحذر من خطر المعايير المزدوجة في التعاطي مع القضايا الدولية

حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء ، من خطر المعايير المزدوجة في التعامل مع القضايا الدولية ، و قال اثناء المراسم المكرسة لإحياء ذكرى ضحايا الهولوكوست وتحرير معتقل "أوشفيتز" النازي، التي أقيمت بالمتحف اليهودي ومركز التسامح بموسكو، إن "التاريخ يظهر مدى الخطورة التي قد يسببها السعي للسيطرة على العالم .

بوتین یحذر من خطر المعاییر المزدوجة فی التعاطی مع القضایا الدولیة

واضاف بوتين ان المآسي من محاولات الضغط عن طريق القوة على سيادة الدول وعدم احترام الشعوب.. وجميعنا يعلم مدى خطورة المعايير المزدوجة الهدامة". وأضاف "مثال على هذا، المأساة في جنوب شرق أوكرانيا، حيث يتم قتل المدنيين بدم بارد في دونباس ولوغانسك ومدن وقرى أخرى".

وأوضح الرئيس الروسي أن للشعب الروسي كان النصيب الأكبر في الانتصار على النازية. ودعا بوتين إلى محاربة النازية الجديدة بكل مظاهرها.
وحذر الرئيس الروسي من محاولات إعادة كتابة التاريخ، وقال"هذا غير مقبول وغير أخلاقي، مشيرا إلى أن الإقدام على مثل هذه المحاولات في كثير من الأحيان  يكمن في الرغبة بإخفاء العار، الجبن النفاق والخيانة، ولتبرير مساعدة النازيين بشكل مباشر أو غير مباشر".

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة