جهانغيري: الصهاينة عملوا منذ البداية علي نسف العلاقات بين طهران والغرب

أكد النائب الاول لرئيس الجمهورية اسحاق جهانغيري أن كيان الاحتلال الصهيوني كان يريد منذ البداية نسف العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية والغرب وعمل علي توفير الاجواء من خلال تقديم معلومات كاذبة عن البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده ايران الاسلامية كي يتم ارسال ملفها الي مجلس الامن الدولي وذلك في معرض اشارته الي المؤامرات التي يحوكها الصهاينة ضد الشعب الايراني المسلم.

جهانغیری: الصهاینة عملوا منذ البدایة علی نسف العلاقات بین طهران والغرب

و أشار جهانغيري الذي كان يتحدث أمس الثلاثاء علي هامش مراسم تأبينية اقيمت بمناسبة استشهاد العميد محمد علي الله دادي الي المفاوضات النووية الأخيرة التي جرت في جنيف مؤكدا أن الغربيين جلسوا حول مائدة المفاوضات وكانت النتيجة أن شعوب العالم أدركت بأن موقف الجمهورية الاسلامية الايرانية قوي وتدافع عن حقوقها المشروعة. وقال النائب الاول لرئيس الجمهورية " ان ايران الاسلامية لم ولن تتجه نحو انتاج الاسلحة النووية بناء علي فتوي قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمي الامام الخامنئي جيث أن مزاعمهم الكاذبة باتت واضحة للجميع ". وتابع قائلا " ان الكيان الصهيوني وبعض الدول في المنطقة عندما علمت بتوصل المفاوضات النووية الي نتيجة عمدت الي تدبير المؤامرات لافشالها الا ان الشعب الايراني سيواصل نهجه المشروع في هذا الخصوص ".

الأكثر قراءة الأخبار {0}
عناوين مختارة