منظمة حقوقية «اسرائيلية» تتهم العدو الصهيوني بارتكاب جرائم حرب ضد المدنيين في غزة

اصدرت منظمة "بتسيلم" الصهيونية التي تدعي «الدفاع عن حقوق الإنسان» تقريرا اليوم الأربعاء، اتهمت فيه كيان العدو بارتكاب جرائم حرب خلال عدوانها على غزة الصيف الماضي؛ موجهة أصابع الاتهام إلى الجيش «الإسرائيلي» بـ "تعمد القيام بعمليات قصف على القطاع غزة مع علم القيادة العسكرية أن هذه الغارات ستؤدي إلى قتل مدنيين واطفال".

منظمة حقوقیة «اسرائیلیة» تتهم العدو الصهیونی بارتکاب جرائم حرب ضد المدنیین فی غزة

وجاء في تقرير المنظمة «الاسرائيلية»، ان "أحد مفارقات نزاع الصيف الماضي في قطاع غزة كان الغارات العديدة التي استهدفت مباني سكنية دمرت على رؤوس سكانها"؛ مؤكدة ان "الدمار كان نتيجة سياسة رسمها مسؤولون حكوميون والقيادة العسكرية العليا في الكيان الصهيوني".

وشمل التقرير الذي قدمته منظمة بتسيلم غير الحكومية، 70 غارة أوقعت 606 قتلى، 70% منهم من الاطفال والمسنين الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما؛ فيما ادي الهجوم العسكري البري والجوي للجيش «الإسرائيلي» الذي استمر 50 يوما الي مقتل 2200 فلسطيني 70% منهم من المدنيين في حين أحصي أكثر من سبعين قتيلا في الجانب «الإسرائيلي» غالبيتهم من الجنود؛ وفق ما جاء في تقرير المنظمة الصهيونية التي استندت في اعداده علي احصائيات صادرة عن الامم المتحدة.

يذكر ان التقرير الذي قدمته منظمة بتسيلم لاقي موجة استنكار عارمة من قبل وسائل الإعلام الصهيونية. وفي السياق ذاته ، اتهمت القناة السابعة «الإسرائيلية» المنظمة بـ "تلقي أموال بصورة غير مشروعة من صندوق فلسطيني في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يمول الجمعيات من أوروبا كي تصور «إسرائيل» كمجرمة حرب وتنتزع شرعيتها".

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة