منظمة حقوقية «إسرائيلية» تتهم تل أبيب بارتكاب "جرائم حرب"

رمز الخبر: 636858 الفئة: انتفاضة الاقصي
عدوان غزة

اتهمت منظمة «إسرائيلية» للدفاع عن حقوق الإنسان امس الأربعاء تل أبيب بارتكاب "جرائم حرب" خلال عدوانها الأخير على غزة الصيف الماضي، واكدت ان جيش الاحتلال تعمد القيام بعمليات قصف على قطاع غزة مع علم القيادة العسكرية أن هذه الغارات ستؤدي إلى قتل مدنيين.

وقالت المنظمة الحقوقية في تقريرها إن "أحد مفارقات حرب  الصيف الماضي في قطاع غزة كان الغارات العديدة التي استهدفت مباني سكنية دمرت على رؤوس سكانها". وهذا الدمار كان "نتيجة سياسة رسمها مسؤولون حكوميون والقيادة العسكرية العليا".

وشملت الدراسة التي قامت بها منظمة "بتسيلم" غير الحكومية 70 غارة أوقعت 606 قتلى 70% منهم من القاصرين أو المسنين الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاما. وفي الهجوم العسكري البري والجوي الذي استمر 50 يوما قتل الجيش الصهيوني 2200 فلسطيني 70% منهم من المدنيين حسب الأمم المتحدة، في حين أحصي أكثر من سبعين قتيلا في الجانب الصهيوني غالبيتهم من الجنود.

ولاقى هذا التقرير استنكار وسائل الإعلام الصهيونية حيث اتهمت القناة السابعة الصهيونية منظمة "بتسيلم" بتلقي أموال بصورة غير مشروعة من صندوق فلسطيني في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يمول الجمعيات من أوروبا كي تصور كيان الاحتلال كمجرم حرب وتنتزع شرعيته.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار