حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين : عملية حزب الله درس لقوى المقاومة وتعيد الأمور إلى طبيعتها

رمز الخبر: 637144 الفئة: الصحوة الاسلامية
نافذ عزام

قال الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ، أن عملية حزب الله في مزارع شبعا، وضحت أن الكيان الصهيوني لا يستطيع أن يفعل كل ما يريد دون أن يكون هناك حساب، معرباً عن فخر كل فلسطيني وعربي بالعملية والتي اعتبرها درساً لكل قوى المقاومة.

وأضاف الشيخ عزام ، أن دويلة الاحتلال ارتكبت جريمة كبرى في القنيطرة، واعتقدت أن ذلك ربما يمنع حزب الله الدفاع عنها، إلا أن عملية مزارع شبعا بالأمس يُعيد الأمور إلى طبيعتها، ويؤكد أن «إسرائيل» دولة معتدية.

وأشاد الشيخ عزام برد حزب الله، مبيناً أن الحزب تصرف بتعقل شديد وحكمة ولم يتصرف بانفعال رغم الجريمة الكبيرة وهو درس لكل قوى المقاومة، وعمليته جاءت في منطقة تُعتبر أرض لبنانية محتلة وهو هدف عسكري بحت، وهو ما قيد رد فعل «إسرائيل»، حتى على الصعيد الدولي، فردة الفعل كانت أقل.

وفي سؤال حول تعزيز عملية حزب الله للمقاومة، أكد الشيخ عزام، أن عملية شبعا تعزز المقاومة وتنعكس إيجاباً على الحالة العامة في مواجهة أي عدوان وأي قوة، وأن حزب الله قدم أنموذجاً يحتذى به وأعطى أملاً لكل الأحزاب في المنطقة ولكل المظلومون أنهم يمكن أن يفعلوا شيئاً، حيث أن حزب الله سلك الطريق الصحيح وتصرف بحكمة بعيداً عن الارتجال والدعائية.

وكان حزب الله قد نفذ امس الاربعاء ، عملية بطولية استهدف فيها عدة آليات عسكرية صهيونية  أدت لمقتل وجرح عدد من العسكريين الصهاينة  في مزارع شبعا جنوب لبنان .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار