آخر تطورات مدينة كركوك بعد تعرضها لهجوم واسع النطاق من 4 محاور لعصابة داعش الارهابية

بعث مراسل وكالة " تسنيم " الدولية للأنباء في مدينة كركوك تقريرا عن آخر التطورات التي تشهدها مدينة كركوك الواقعة في شمال العراق والتي تعرضت فجر اليوم الجمعة لهجوم واسع النطاق من 4 محاور نفذته عصابة داعش الارهابية وفشل هذه العصابة في احتلال هذه المدينة المنتجة للنفط فيما استطاعت قوات البيشمركة الكردية تحرير منطقتين في الاشتباك العنيف الذي حصل بين الجانبين.

آخر تطورات مدینة کرکوک بعد تعرضها لهجوم واسع النطاق من 4 محاور لعصابة داعش الارهابیة

و أفاد مراسل وكالة " تسنيم " الدولية للأنباء في شمال العراق أن عصابة داعش الارهابية هاجمت مساء أمس الخميس مدينة كركوك بقوات انتحارية وعجلات مفخخة من 4 محاور وهي تلورد ومريم بك وملا عبد الله ومكتب خالد حيث استغلت سوء الانواء الجوية وعلمها بأن قوات التحالف الامريكي لم تتدخل بسبب هذه الظروف الجوية. ومدينة كركوك المنتجة للنفط تعتبر من المناطق التي يتنازع عليها اقليم كردستان والحكومة المركزية العراقية اذ دخلت قوات البيشمركة هذه المدينة بعد الهجوم الذي شنته عصابة داعش الارهابية علي محافظة نينوي واحتلت مركزها مدينة الموصل في 12 حزيران الماضي. ويسكن هذه المدينة الاكراد والعرب والتركمان الذين يشكلون القوميات الرئيسة في هذه المحافظة الشمالية. وقد توقع أحد قادة قوات البيشمركة أن عدد المشاركين في هجوم عصابة داعش الاجرامية هو 600 عنصر حيث بدأ الهجوم بمشاركة قوات انتحارية وانفجارات سيارات مفخخة في مقر البيشمركة ثم استغلت مجموعة اخري الوضع لتبدأ هجومها  الواسع النطاق ما أسفر عن مصرع أحد كبار قادة البيشمركة في هذا الهجوم المباغت فيما أعلنت البيشمركة هلاك أكثر من 20 من الارهابيين الذين لاتزال جثثهم بيد هذه القوات. في غضون ذلك ذكرت احصاءات غير رسمية مقتل 58 من قوات البيشمركة في الهجوم المذكور بينهم اللواء شيركوه فاتح أحد كبار القادة العسكريين في قوات البيشمركة. ومن جهته أعلن «كوسرت رسول» مساعد رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني دخول 60 الف مقاتل من قوات البيشمركة مدينة كركوك التي استطاعت تحرير منطقتين من احتلال عصابة داعش الارهابية.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة