هاارتس : انتهي 40 عاما من الهدوء في الجولان والمواجهة مع حزب الله اكيدة لامحال

اقرت صحيفة "هاارتس" العبرية الصهيونية بان الاحدث الاخيرة في الحدود الشمالية المشتركة مع لبنان، سلبت "هدوء السنوات الاربعين الماضية" الذي نعمت به «اسرائيل» من العام 1973 والثماني سنوات بعد حرب الـ 2006؛ مؤكدة ان هضبة الجولان ومزارع شبعا ستشهد مواجهات عديدة وعنيفة خلال الفترة القادمة.

هاارتس : انتهی 40 عاما من الهدوء فی الجولان والمواجهة مع حزب الله اکیدة لامحال

وراى الخبير العسكري في الصحيفة "عاموس عبريل" ان الاحداث الاخيرة التي شهدتها كل من الجولان وشبعا بدأ بالاعتداء الصهيوني السافر على 6 من كوادر حزب الله والعميد في قوات حرس الثورة الاسلامية الشهيد محمدعلى الله دادي، ومن ثم اطلاق صواريخ من هضبة الجولان صوب جبل الشيخ والهجوم الذي نفذه حزب الله على الرتل العسكري الصهيوني في شبعا بانها دلالات واضحة على نهاية فترة الهدوء بين حزب الله وتل ابيب عند الحدود اللبنانية المشتركة ".

واضاف المحلل العسكري الصهيوني : ان العاصفة التي انطلقت من سوريا اصبحت خارج السيطرة اليوم واخذت تتسع الى جبهات اخرى حيث نشر حزب الله قواته، كما واسس قواعد عسكرية بالتعاون مع ايران  – بحسب عاموس -  في الشمال وعلى الحدود بهدف تنفيذ عمليات هجومية ضد «اسرائيل».

واوضح عاموس في تحليله الذي نشرته صحيفة "هاارتس" ان الهدوء الذي تنعمت به «اسرائيل» في الجولان منذ العام 1973 وايضا الهدنة التي جاءت بعد حرب الـ 2006  انهارت وبالتالي نحن على مشارف مواجهات تتمثل في الهجوم المتقطع وردات فعل متكررة من قبل الجانبين؛ داعيا المتجمع الدولي الي الحؤول دون نشوب حرب شاملة بينهما.

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة