قوات الاحتلال تنقل إرهابيين اثنين مصابين في سورية إلى مشفى بوريا بطبريا

رمز الخبر: 649112 الفئة: دولية
داعشی فی مشفى صهیونی

نقلت قوات الاحتلال الصهيوني إرهابيين اثنين مصابين في سورية إلى مستشفى بوريا في مدينة طبريا كجزء من الدعم المستمر الذي يقدمه الكيان الصهيوني لإرهابيي جبهة النصرة وبقية المجموعات الارهابية في منطقة فصل القوات بالجولان السوري.

وذكر موقع والا الصهيوني أنه "جرى الليلة ( مساء الاحد 8 شباط)نقل مصابين من سورية إلى مستشفى بوريا في طبريا حالتهما متوسطة إلى خطيرة" موضحا أن "أحد المصابين يبلغ من العمر 22 عاما أصيب بجراح في صدره والثاني يبلغ من العمر 27 عاما مصاب بجراح في البطن والصدر والعمود الفقري".

وتواصل قوات الاحتلال الصهيوني تسهيل عمليات تسلل الإرهابيين إلى الأراضي السورية كما تستمر بنقل مصابيهم إلى داخل الأراضي المحتلة لتقديم الرعاية الفائقة لهم كجزء معلن من الدعم اللامحدود الذي توليه لجبهة النصرة والتنظيمات الإرهابية الأخرى المنضوية تحت مسميات متعددة والمنتشرة في منطقة فصل القوات لتجدد سلطات الاحتلال بذلك خروجها على القانون الدولي والقرارات الأممية ذات الصلة.

وفي سياق التعتيم الإعلامي المعهود في وسائل إعلام الكيان الصهيوني أشار موقع "والا" إلى أن مستشفى بوريا عالج حتى الآن 155 مصابا نقلوا من سورية فيما يشير متابعون إلى أن الأرقام غير دقيقة ناهيك عن الارهابيين الذين يتلقون العلاج في مشافي الاحتلال الأخرى.

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار