فنزويلا تمهل أمريكا أسبوعين لتقليص موظفي سفارتها

رمز الخبر: 673471 الفئة: دولية
الرئیس الفنزویلی نیکولاس مادورو

أمهلت الحكومة الفنزويلية اليوم الثلاثاء الولايات المتحدة الامريكية 15 يوما لتقليص عدد موظفي سفارتها في كاراكاس، بنسبة 80 في المائة، ليصبح عددهم 17 موظفا من أصل 100 موظف موجودين حاليا على خلفية اعتقال امريكيين بالاشتباه بالتامر على امن البلاد والتحضير للانقلاب على الرئيس مادورو بالاتفاق مع معارضين ومنافسين له.

وبحسب وكالة الأنباء الفنزويلية الرسمية فإن هذا الطلب المقدم رسميا من قبل وزيرة خارجيتها"دلتشي رودريغز" ، يهدف إلى مماثلة اعداد العاملين في السفارة الفنزويلية في أمريكا.
وكان الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو قد اعلن الاسبوع الماضي ، إن بلاده أفشلت مخططا أمريكيا لإحداث انقلاب في فنزويلا، وقال مادورو في بيان بهذا الشان:حكومة الولايات المتحدة الأمريكية تقف وراء خطط زعزعة الاستقرار والانقلاب في فنزويلا.. تمكنا من تفكيك محاولة انقلاب ضد الديمقراطية وضد استقرار بلادنا.. مخطط كان سيشمل قيام طائرة حربية بقصف القصر الرئاسي.
وكانت أجهزة الأمن الفنزويلية قد القت القبض على عمدة العاصمة كاراكاس "أنطونيو ليديزما" في التاسع عشر من شهر شباط الماضي ، وسط أتهامات بتورطه في "مؤامرة انقلابية" للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو، في وقت دخل فيه الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون، على خط الأزمة الراهنة في الدولة الأمريكية الجنوبية.
 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار