واشنطن تعرب عن "القلق" بسبب تصريحات نتنياهو

أعرب البيت الأبيض عن قلقه إزاء تصريحات رئيس الحكومة الصهيونية الارهابي بنيامين نتنياهو خلال حملته الإنتخابية ، التي انتهت بفوز حزب "الليكود" الذي يتزعمه ، بعدم السماح بقيام دولة فلسطينية ، و ادان ما وصفه "بالخطاب المسبب للشقاق" الذي استخدمه في حملته الانتخابية ، مضيفاً أن الولايات المتحدة "ستعيد النظر في موقفها" في ضوء تعليقات نتنياهو التي رفض فيها فكرة تأسيس دولة فلسطينية .

واشنطن تعرب عن "القلق" بسبب تصریحات نتنیاهو

ودان المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست ما وصفه "بالخطاب المسبب للشقاق" الذي استخدمه نتنياهو في حملته الانتخابية ، وقال : "كانت السياسة الأميركية لأكثر من 20 سنة تعتمد على مبدأ حل الدولتين كهدف لتسوية الصراع بين «الاسرائيليين» والفلسطينيين" ، مضيفا أن الولايات المتحدة "ستعيد النظر في موقفها" في ضوء تعليقات نتنياهو التي رفض فيها فكرة تأسيس دولة فلسطينية .

وأكدّ ارنست التزام الرئيس باراك أوباما بحلّ الصراع في الشرق الأوسط على أساس إقامة دولتين . و أضاف ان الولايات المتحدة "تعتقد أن إقامة دولة فلسطينية تعيش جنباً إلى جنب في سلام وأمن مع «دولة إسرائيل» هو أفضل سبيل لنزع فتيل التوتر بالمنطقة" . وقال المتحدث الأميركي ردّاً على التحذير الذي اطلقه نتنياهو من أن منافسيه في الانتخابات قاموا بنقل الناخبين بالحافلات إلى مراكز التصويت "إن الخطاب الذي يسعى إلى عزل شريحة من المجتمع «الاسرائيلي» مقلق ومثير للانقسام، واستطيع أن اقول لكم إن الإدارة تنوي الإتصال مباشرة مع «الإسرائيليين» لإيضاح موقفها هذا" .
وكان نتنياهو قد تعهّد خلال الحملة بعدم السماح بقيام دولة فلسطينية. وقال نتنياهو انه يأمل في أن يشكّل حكومة ائتلافية جديدة خلال أسبوعين أو ثلاثة، وذلك بعد فوزه المفاجئ في الإنتخابات الأخيرة. 

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة