استقالات جديدة في صفوف "هيئة التنسيق" السورية المعارضة

أعلن رئيس مكتب الإعلام في "هيئة التنسيق" السورية المعارضة "منذر خدام" اليوم الثلاثاء عن تقديم استقالته من جميع مهامه ومسؤولياته في الهيئة، وذلك لأسباب خاصة وشخصية على حد تعبير، لكن المنسق العام للهيئة "حسن عبد العظيم" اعتبر أن الخطوة تحتاج إلى مناقشة مع احتمال رفضها إلى أن يتم العدول عنها، مشيراً إلى أنها ناجمة عن خلافات في وجهات النظر بين "خدام" وباقي الأعضاء.

هیئة التنسیق

هذه الخطوة التي اتخذها "منذر خدام" تأتي في ظل حالات الانقسامات التي تشهدها صفوف المعارضة السورية، والاستقالات المتلاحقة في أحزابها، نتيجة الخلافات في الأفكار والأيديولوجيات بينها، وفي هذا السياق أعلن عن تأسيس تجمع معارض جديد داخل سوريا تحت مسمى "تجمع عهد الكرامة والحقوق" ومهمته الأساسية والمركزية هي الدفاع عن الديمقراطية وحقوق الإنسان في سوريا، ويتطلع إلى قيام دولة ديمقراطية مدنية حسب وصف التجمع، يأتي ذلك بوقت تواصل فيه موسكو توجيه الدعوات للشخصيات والأحزاب المعارضة للمشاركة في المؤتمر المزمع عقده أوائل نيسان المقبل، لإيجاد حل سلمي للأزمة المندلعة في البلاد منذ حوالي الأربع سنوات.

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار