صحيفة وول ستريت جورنال: المفاوضات تتقدم كما تتمناه إيران

رمز الخبر: 705023 الفئة: دولية
صحیفة وول ستریت جورنال

صرح كل من وزيري خارجية أمريكا الأسبقين "هنري كيسنجر" و"جورج شولتز" في مقال ، نُشر في صحيقة "وول ستريت جورنال الامريكية" ان إيران نجحت من خلال دبلوماسيتها الذكية، ان توجه المفاوضات النووية في الاتجاه الذي ترغبه وتتمناه.

وأضافت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية في مقال لها، بقلم "هنري كيسنجر" و"جورج شولتز" ان عدد أجهزة الطرد المركزي الإيراني أرتفع من 100جهاز في بداية المفاوضات النووية إلى نحو 20 الف جهاز . وأوضحت الصحيفة الأمريكية ان المفاوضات النووية مع إيران بدأت منذ 12 عام كجهود دولية للتوصل الى اتفاق شامل والتي تطوي الان مراحلها النهائية. وتابع المقال، ان إيران تتصرف وكانها اظهرت استعدادها لاعطاء مكسب نووي للجانب الاخر من المفاوضات. وفي نفس الوقت لفت المقال بان التفاوض على اتفاق نهائي سيكون صعبا للغاية، لانه لم يتم لحد الان نشر اي نص رسمي بهذا الخصوص. وصرح "هنري كيسنجر" و"جورج شولتز" في مقالتهما، حسب النهج الجديد؛ ان إيران ولاجل قبول القيود المقترحة، لا تتخلى عن اية معدات او منشآت أو مواد نووية. ان هذا البلد يخضع فقط لقيود وعمليات مراقبة مؤقتة. وزاد المقال، ان إيران ستكون خلال فترة تنفيذ الاتفاق في وضع يمكنها تعزيز قدراتها التكنولوجية النووية المقتدمة، وبعد انقضاء هذه المرحلة او فشل الاتفاق ، فانها ستعمد فورا إلى مضاعفة عدد اجهزتها للطرد المركزي وبسرعة إلى خمسة اضعاف من العدد الحالي. ونوه هذا المقال ايضا إلى تزامن المراحل النهائية للمفاوضات النووية، مع تنامي النفوذ الإقليمي لإيران.


 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار