وزيرالدفاع: تفتيش المواقع العسكرية جزء من خطوطناالحمراء

رمز الخبر: 705073 الفئة: الطاقة النووية
سردار دهقان وزیر دفاع

فند وزير الدفاع و اسناد القوات المسلحة في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد حسين دهقان اليوم الاربعاء ، المزاعم التي ترددت في بعض الأوساط ، بأن ايران وافقت علي تفتيش المراكز العسكرية فيها و شدد علي أنه لم يتم التوصل الي مثل هذا الاتفاق ابدا ، مؤكدا بأن الشعب الايراني المسلم يرفض أي تفتيش لهذه المراكز ، ولم ، ولن نسمح بذلك ابدا ، فانها جزء من خطوطنا الحمراء .

و أفاد القسم الدفاعي بوكالة "تسنيم" الدولية للأنباء بأن الوزير دهقان أشار الي تضخيم المزاعم الواهية التي تطلقها وسائل الاعلام الاجنبية حول اتفاق لوزان ، وأكد أن مثل هذه الاعمال ستمهد الارضية لتقديم الجانب الآخر المزيد من المطاليب.

و اعتبر وزير الدفاع ، النقد المنصف البناء ، الذي يتم علي أساس نصح اخوي بشان المفاوضات النووية ، هو عمل ايجابي ، مؤكدا أن قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمي الامام الخامنئي ، و رئيس الجمهورية ، و الفريق النووي ، وكل المعنيين في موضوع البرنامج النووي ، يؤكدون ضرورة السير علي طريق لا يقبل أي نوع من فرض ارادة الآخرين علي الشعب الايراني المسلم.
وأكد وزير الدفاع أن اطلاق مثل هذه المزاعم الكاذبة من قبل وسائل الاعلام مثل صحيفة الغارديان ، بأن ايران الاسلامية وافقت علي تفتيش مراكزها العسكرية بإعتباره جزء من "اتفاق الاطار" الذي تم التوصل اليه في لوزان السويسرية ، انما هي مجرد ادعاءات كاذبة ليس الا ، حيث لم تتم الموافقة علي مثل هذا الامر مشددا علي أن ايران الاسلامية تعتبر تفتيش المواقع العسكرية من الخطوط الحمراء ، التي لن يمكن تجاهلها أبدا .
وتابع وزير الدفاع قائلا "ان الفريق النووي الايراني يواصل جهوده بدعم قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمي الامام الخامنئي ويستمر في مفاوضاته مع الجانب الآخر ، دفاعا عن مصالح الشعب الايراني المسلم ، حتي بلوغ النتيجة المطلوبة" .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار