اوباما يدافع عن اتفاقية النووي مع ايران ويهاجم نتنياهو

رمز الخبر: 708327 الفئة: دولية
اوباما

هاجم الرئيس الأمريكي باراك اوباما مجددا رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو لمعارضته اتفاقية الاطار التي تم التوصل لها مع الجمهورية الاسلامية الايرانية مؤخرا، مشيرا إلى أنه عاد ليسأل نتنياهو عن الاقتراحات والبدائل التي بحوزته التي تقلل احتمالات حصول ايران على السلاح النووي، مؤكدا بأنه حتى اليوم لم يتلقى من نتنياهو أي أجوبة عملية.

وجاء هذا الموقف من الرئيس الأمريكي في مؤتمر صحفي عقب اللقاء التاريخي الذي جمعه مع الرئيس الكوبي راؤول كاسترو في بنما، وفقا لما نشره اليوم الأحد موقع صحيفة "يديعوت احرونوت" الصهيوني ، مؤكدا بأنه يوجد معارضة لهذا الاتفاق مع ايران والجميع يعلم بأن رئيس الحكومة نتنياهو يعارض هذا الاتفاق، ولكنني سألته عن البدائل لهذا الاتفاق ولم اتلقى منه حتى اليوم أي أجوبة عملية، كذلك اتهم الرئيس الأمريكي مسؤولين جمهوريين في الكونغرس بمعارضة أي اتفاقية مع ايران، ومحاولة استخدام الحجج والمبررات للتشويش على الاتفاق، داعيا الجميع لدراسة هذا الاتفاق جيدا لأنه أفضل من الخيارات الأخرى.

ولدى السؤال حول رفع العقوبات عن ايران، رد الرئيس الأمريكي بأن ما تم التوصل له اليوم هو عبارة عن تفاهمات أو اتفاق اطار، وفي حال تم التوقيع على هذه الاتفاقية فأن العقوبات بشكل عام سوف ترفع عن ايران، وفي حال اخترقت ايران هذه الاتفاقية في الفترة القادمة فأنه من السهولة علينا فرض العقوبات مجددا .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار