تظاهرات آلاف العمال في نيويورك تمتد الى 230 أمريكية

رمز الخبر: 712592 الفئة: دولية
تظاهرات آمریکا

نظم العمال الامريكيون أمس الاربعاء تظاهرات للعيش بكرامة طالبوا فيها بزيادة اجورهم حيث شارك الآلاف من عمال المطاعم في نيويورك اكبر المدن الامريكية في تظاهرة احتجاجا علي قلة اجورهم ، حيث امتدت هذه التظاهرة الي أكثر من 230 مدينة أمريكية بالاضافة الي التحاق القطاع العمالي في المطارات و دور الحضانة و التربية والتعليم الي هذه التظاهرات الكبيرة للغاية .

و أفاد القسم الدولي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن المشرفين علي هذه التظاهرات أكدوا بأن عدد الذين شاركوا في تظاهرات نيويورك تراوح بين 10 الي 15 الف عامل .
وشارك في التظاهرة عمال الوجبات السريعة وموظفو المطار والعاملون في المجال الصحي وآخرون يعملون مع الأطفال. كذلك انضم إلى المسيرة عمال بناء أتوا للتعبير عن تضامنهم، وهم ينتقدون أحيانًا ظروف عملهم في بعض ورش المباني التي تشيد للأثرياء. وكتب المتظاهرون على إحدى اللافتات "ناضلوا من أجل الحصول على 15 دولارًا"، وعلى لافتة أخرى كتب أحدهم "تعبت من العمل لزيادة ثراء الأثرياء".
وامتدت هذه التظاهرات و الإضرابات الى أكثر من 230 مدينة أمريكية، كما ذكر المنظمون الذين كانوا يتوقعون "أكبر تظاهرة للعمال من ذوي الأجر المتدني".
وقال الموطن الامريكي "بدور غامبا" البالغ من العمر 58 عاما " انه يعمل في مطار جان اف كندي لمدة 40 ساعة في الاسبوع ويستيقظ من النوم في الساعة 3 فجرا وتبلغ اجرته 10 دولارات للساعة الواحدة" .
وكانت أول تظاهرة أنطلقت في نيويورك فجر أمس الاربعاء وانطلقت من محال مك دونالد في بروكلين فيما التحق الناشطون السياسيون والتلاميذ في منهاتن بالتظاهرات العمالية في قطاع المطاعم.
الجدير بالذكر أن أقل اجور يحصل عليها العامل في نيويورك 8 دولارات و75 سنتا للساعة حيث من المقرر أن يرتفع هذا المبلغ الي 9 دولارات في عام 2016. ويواجه الرئيس الامريكي ضغوط المعارضين الجمهوريين الذين يطالبونه بزيادة الاجور الي 10 دولارات للساعة كي يخرج مئات الالوف من أبناء الشعب الامريكي من نطاق الفقر.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار