انتقادات صهيونية واسعة لدعوات وزراء الخارجية الاوروبيين بمقاطعة منتجات المستوطنات

رمز الخبر: 713830 الفئة: دولية
لیبرمان

اعلنت دويلة الاحتلال الصهيوني رفضها دعوة وزراء خارجية 16 دولة في الاتحاد الاوروبي، بضرورة وضع علامات خاصة على منتجات المستوطنات الصهيونية في الضفة الغربية والجولان المحتلين، مشيرة الى ان هذه الدعوة شبيهة بالاعمال التي اعتمدتها النازية في وجه اليهود في الحرب العالمية الثانية.

وقال وزير الخارجية الصهيوني افيغدور ليبرمان، ان وضع اشارات على بضائع المستوطنات يهدف الى تسهيل مقاطعتها في الاسواق الاوروبية، وتوجه بالطلب من الاوروبيين وضع شارات ونجمة صفراء على البضائع، في اشارة منه الى الاشارات التي استخدمها النازيون لتحديد هوية اليهود على ملابسهم.

وزعم ليبرمان ان دول الاتحاد الاوروبي تتبع "سياسة النفاق" في وجه «اسرائيل» ، في الوقت الذي تستمر المذابح واعمال القتل في العديد من الدول المحيطة بـ«اسرائيل»، من دون اي حراك اوروبي، وسأل ليبرمان ماذا فعل الاوروبيون حيال مأساة مخيم اليرموك في سوريا؟

بدوره، قال وزير الطاقة الصهيوني سيلفان شالوم ، ان الأوروبيين يضرون بـ"حل الدولتين" نتيجة لوقوفهم الى جانب الفلسطينيين، اذ ان "خطوة وضع اشارات على منتجات المستوطنات «الاسرائيلية» هي خطوة مضرة لعملية السلام".

وانتقدت مصادر دبلوماسية صهيونية ، القرار الاوروبي، وتساءلت عن سبب صدوره في هذا اليوم بالتحديد، في الوقت الذي تحيي فيه «اسرائيل» "ذكرى المحرقة النازية".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار