أمير عبداللهيان : طهران ترصد بدقة كافة تحركات السعودية

رمز الخبر: 718826 الفئة: سياسية
امیر عبداللهیان

اكد مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية و الافريقية الدكتور حسين امير عبد اللهيان ، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ، ترصد كافة تحركات المملكة السعودية ازاء الامن الاقليمي وتتابعها بدقة ، و كرر في تصريح ادلى به اليوم الاربعاء ، قيّم فيه اعلان السعودية وقف اطلاق النار ، التاكيد مجددا على ان القرار السعودي بفرض الحرب على الشعب اليمني ، كان خطأ استراتيجيا ، مشددا على ان "أمن اليمن يعد مهما للجمهورية الاسلامية الايرانية وكافة دول المنطقة" .

و قال الدكتور امير عبداللهيان "ان السعودية ، و من دون ان تحقق اي انجاز ، سوى الحاق الخسائر و الاضرار الفادحة بالمنشآت و البنى التحتية اليمنية وقتل المزيد من النساء والاطفال الابرياء ، وفّرت بهجومها ، الارضية المساعدة للمجموعات الارهابية المتطرفة و التكفيرية ، لمواصلة نشاطاتها وتحركاتها في اليمن" .

واضاف الدكتور عبداللهيان : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ، وعلى وجه الخصوص وزارة الخارجية ، بذلت جهودا واسعة ومؤثرة لاقرار وقف اطلاق النار ، و ان جهات اخرى في الحكومة وبالتعاون مع الجهاز الدبلوماسي تستعد لايصال المساعدات الضرورية واللازمة للشعب اليمني . 
و استطرد عبداللهيان : "ان الجهود التي بذلت و المشاورات الدبلوماسية التي سيتم الحديث عن تفاصيلها في وقت لاحق ، ساهمت في التوصل الى هذا الاتفاق وتوقف العمليات العسكرية ضد اليمن" . 
وفي معرض رده على سؤال : هل ان الدبلوماسية الايرانية كانت لوحدها وراء التوصل لهذا الاتفاق ، قال مساعد وزير الخارجية : "ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كانت احد الاطراف التي لها الدور المهم والمؤثر في اقرار وقف اطلاق النار ، و سيتم بيان تفاصيل ذلك في فرصة لاحقة" . 
وعن تبعات العدوان العسكري السعودي على اليمن ، قال عبداللهيان "ان الحرب التي فرضتها السعودية على اليمن ، لم تفشل في الحفاظ على امنها فحسب ، بل تركت تبعات وتداعيات سيئة على أمنها وعلى الامن الاقليمي" .
واضاف الدكتور عبداللهيان : تم اليوم اتخاذ اجراءات لنقل الجرحى اليمنيين الى ايران لعلاجهم ، ولارسال الادوية الضرورية على وجه السرعة ، و نتوقع نقل الجرحى اليمنيين قريبا الى طهران لغرض تلقي العلاج .
كما اكد عبداللهيان "اننا نعتبر الامن الاقليمي هو امن الجمهورية الاسلامية الايرانية ، وسيكون ردنا قويا على اي اجراء يعقد الامور اكثر في المنطقة ، إن كان من قبل السعودية ، أو أي لاعب اخر" .
كما اعرب مساعد وزير الخارجية عن امله في بدء الحوار السياسي بين الفرقاء اليمنيين سريعا ، وعودة السلام والاستقرار والامن الى اليمن و المنطقة .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار