ردا على مزاعم وزير الدفاع الفرنسي ...

وزير الدفاع : على فرنسا أن تندد بقتل الاطفال باليمن بدلاً من طرح مزاعم خاوية

رمز الخبر: 718849 الفئة: سياسية
حسین دهقان

حث وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة العميد حسين دهقان ، فرنسا على أخذ الدروس والعبر من عاقبة تقديم الدعم للكيان الصهيوني والطاغية المقبور صدام والجماعات التكفيرية الارهابية ، وقال : كان المتوقع من مسؤولين يعتبرون بلدهم مهد الحضارة و الديمقراطية و حقوق الانسان ، ادانة الذين يرتكبون المجازر ضد المدنيين العزل في اليمن التي حصدت أرواح الاطفال و النساء ، و أداء ولو جزء يسير من الحقوق المترتبة عليهم بدل اطلاق المزاعم الواهية ضد ايران الاسلامية.

و أفاد القسم الدفاعي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء نقلا عن الادارة الاعلامية بوزارة الدفاع أن الوزير دهقان أعلن ذلك ردا علي التخرصات التي أطلقها وزير الدفاع الفرنسي جان اوف لودريان دعما للعدوان العسكري علي الشعب اليمني الاعزل وأكد أن الدعم الفرنسي السافر لهذا العدوان انما يثبت الطبيعة الصهيونية المعادية للبشرية لدي قادة نظام دعموا مجرمي الحرب والانظمة الاستبدادية الفاسدة التي قتلت النساء والاطفال طوال العقود الـ 4 المنصرمة. وتابع وزير الدفاع قائلا " يبدو أن الديمقراطية الغربية يعني ارتكاب الجرائم واراقة الدماء والعدوان ونهب الثروات المادية والمعنوية للشعوب وخاصة تلك التي تريد استيفاء حقوقها المشروعة من المستبدين عملاء الاجانب والحكومات الاستبدادية ودعم مثل هذه الحكومات والانظمة البغيضة". واعتبر العميد دهقان التصريحات غير المسؤولة والمزاعم الواهية التي أطلقها وزير الدفاع الفرنسي الذي فقد صوابه بسبب الدولارات النفطية للنظام السعودي بأنها أحد مظاهر هذه الحقيقة التاريخية غير الانسانية المرة. الجدير بالذكر أن وزير الدفاع الفرنسي قد أعلن في زيارته الاخيرة الي لبنان دعمه للنظام السعودي لشرائه اسلحة فرنسية استخدمها في عدوانه العسكري ضد الشعب اليمني المظلوم الذي أسفر عن استشهاد وجرح المئات من الابرياء بينهم النساء والاطفال خلال 3 أسابيع من هذا العدوان وألصق التهم الكاذبة بالجمهورية الاسلامية الايرانية.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار