الطائرات السعودية والبوارج الحربية تعاود قصف تعز وعدن رغم إعلان وقف عاصفة الحزم

رمز الخبر: 718974 الفئة: دولية
الجیش الیمنی

عاودت الطائرات السعودية والبوارج الحربية وبعد ساعات قليلة على إعلان التحالف السعودي انتهاء عملية عاصفة الحزم، قصف مناطق مختلفة في اليمن بينها تعز وعدن ، وكانت على اشدها في تعز حيث اغارت الطائرات السعودية اليوم الاربعاء على مقر اللواء خمسة وثلاثين بعد استعادة الجيش اليمني السيطرة عليه اثر الحاق الهزيمة بالقوات الموالية للرئيس المستقيل والهارب عبد ربه منصور هادي .

وافادت التقاريرالواردة من مدينة عدن جنوب اليمن ان الهدوء عاد الى المدينة بعد قصف البوارج الحربية مناطق متفرقة في المدينة رغم إعلان وقف عملية عاصفة الحزم التي تقودها السعودية.

وكانت السعودية أعلنت انتهاء عاصفة الحزم بعد سبعة وعشرين يوماً على بدئها. وقال المتحدث باسم التحالف السعودي إن انتهاء عمليات عاصفة الحزم جاء بعد تحقيق أهدافها معلناً البدء بعملية إعادة الأمل التي ترمي إلى إعادة العملية السياسية وفق قرار مجلس الأمن 2216. وأكد عسيري استمرار الغارات إذا رأت قيادة التحالف حاجة إلى ذلك.

هذا فيما أعلنت اللجنة الثورية العليا عن بدء الإعداد لعملية إغاثة واسعة في المحافظات اليمنية الجنوبية، وذكر بيان للجنة التي تعد أعلى سلطة في البلاد بموجب الإعلان الدستوري أن هذه الخطوة هي الأولى وستليها خطوات مماثلة.

 

 

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار