الجيش السوري ينفذ عمليات نوعية جنوب البلاد ويقضي على عشرات الإرهابيين.

رمز الخبر: 719727 الفئة: دولية
الجیش السوری

أفاد مراسل وكالة تسنيم الدولية للأنباء اليوم الخميس أن الجيش السوري نفذ عدة عمليات في ريفي درعا والقنيطرة بالقرب من جنوب البلاد استهدف خلالها أماكن تمركز المجموعات الإرهابية الذين ينتمون بمعظمهم لتنظيم "جبهة النصرة"، موقعاً العديد من القتلى والجرحى في صفوف الإرهابيين بينهم من جنسيات سعودية.

وأعلن مصدر عسكري أن الجيش السوري استهدف أوكار إرهابيي "جبهة النصرة" في قرية عقربا وشمال تل المال الذي يعد من أحد أهم النقاط المؤدية إلى تل الحارة الاستراتيجي في الريف الشمالي الغربي القريب من الحدود لمحافظة القنيطرة والأراضي المحتلة.
ويستغل إرهابيو "جبهة النصرة" والتنظيمات التكفيرية المرتبطة بكيان الاحتلال ارتفاع تل المال وتل الحارة الذى يزيد على الف متر لاستهداف القرى والتجمعات السكنية المنتشرة في المنطقة بالقذائف الصاروخية بتنسيق مباشر مع كيان الاحتلال الصهيوني
وبين المصدر العسكري أن وحدة من الجيش نفذت ضربات نارية مكثفة أسفرت عن مقتل وإصابة العديد من أفراد التنظيمات الإرهابية وتدمير أسلحتهم وذخائرهم في منطقة "تل الزعتر" القريبة من الحدود الأردنية الذي يتسلل عبره إرهابيون وينقلون أسلحة وذخيرة لتنظيم "جبهة النصرة."
وفي هذه الاثناء اعترفت التنظيمات الإرهابية التكفيرية بمقتل 15 من أفرادها ونشرت أسماءهم على صفحاتها فى مواقع التواصل الاجتماعى من بينهم الإرهابي أسامة المصري القيادي في حركة "أحرار الشام" ونزيه سالم الفرج وخالد سالم المليحان.

وفي ريف القنيطرة أشار مصدر عسكري إلى أن وحدة من الجيش أوقعت قتلى في صفوف إرهابيين ينتمي معظمهم لحركة "أحرار الشام "الإرهابية" الممولة من قبل  النظام السعودي ودمرت آليات ومعدات كانت بحوزتهم في قرية عين التينة جنوب شرق القنيطرة، إلى ذلك أقرت التنظيمات الإرهابية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعى بمقتل عدد من افرادها بينهم الإرهابي محمد موسى ابو عمر.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار