اكتشاف قطع من صالة «له لار» ذات الأعمدة يعود تاريخها الى ماقبل 3 آلاف عام

رمز الخبر: 720002 الفئة: اجتماعية
له لار

أسفرت المرحلة الثانية من عمليات التنقيب بحثا عن القطع الأثرية في منطقة «له لار» بمحافظة ايلام (غرب ايران) الى اكتشاف آثار ومباني تاريخية قديمة تعود الى ماقبل 3 الاف عام بقيت لقرون طويلة مدفونة تحت الرسوبات الطينية التي تجرفها الانهار .

اعلنت السيدة ليلي نياكان مدير قسم الآثار  في الموسسة الوطني التراث الثقافي والسياحة ، اكتشاف قطع من صالة «له لار» ذات الأعمدة يعود تاريخها الى ماقبل 3 آلاف عام و أضافت : بعد أربعة أشهر من التنقيب في القسم المركزي من منطقة «له لار»  بمحافظة ايران تم العثور على مبنى تبلغ مساحته 900 متر مربع يعود الى العصر الحديدي ويعد من الآثار المميزة في العمارة الإيرانية.

وحسب ما أفادت به فإن هذا المبنى يشبه صالة لها 16 عمود وعمودين ونصف عمود من الجص تعود الى العصر الحديدي ورسم عليها زخارف معمارية تشبه الرسوم الجدارية .
وأضافت : إن الزخارف في هذا القسم من المبنى هي من نوع الكتابة على الجدران والأشكال الهندسية وكانت بالألوان الأخضر والبني والأصفر وكانت على وشك الضياع بسبب شدة عوامل التعرية ولكن بالتعاون مع مركز المحافظة على الآثار وترميمها والموسسة الوطنية للتراث الثقافي والسياحة ولجنة الآثار تم حفظ الأعمدة الحجرية والمصنوعة من الجص والكتابات على الجدران ونقلها .
وأشارت الى ان جزء من هذا المبنى مشيد بجدران عريضة من الأحجار والجص والطين وفي القسم المركزي من المبنى توجد جدران فاصلة مبنية من الجص وفيها فتحات للتزيين وعدد من المسامير الكبيرة ما تزال بقايا اللون البني تظهر عليها.
وأوضحت أنه تم العثور على مباني تشبه المخازن مبنية من الأحجار و الجص ومغطاة بالجص. وأضافت : كذلك يمكننا الإشارة الى وجود أواني وجرار مزينة، و أداوت حجرية، أحجار رحى، مهراس حجري، يد مهراس حجرية  وأغراض حديدية.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار