علماء العراق يرفضون المخطط الامريكية لتقسيم وتمزيق العراق

رمز الخبر: 727865 الفئة: الصحوة الاسلامية
پرچم عراق

أعلنت جماعة علماء العراق عن رفضها التام لخطط الكونغرس الأميركي الرامية لتمزيق البلاد و التمهيد لتأسيس فكرة التقسيم ، وقالت في بيان "لم يكن مستغرباً أن ينبري الجانب الأميركي لإعادة طرح خطط بايدن لتقسيم البلاد تحت ذرائع وحجج مختلفة بدواعي محاربة التطرف والإرهاب ومساندة الفصائل المختلفة التي تقاتل الإرهاب في البلاد" ، منددة بـ"أصوات نشاز" لا تمت للوطنية بصلة وتروج للتوجه الأميركي .

و اوضح البيان أن "آخر خطط الكونغرس الأميركي المعلنة و الخفية للتعامل مع العراق باعتباره مجموعة بلدان وليس بلداً واحداً وذلك في أسوأ شكل من التعامل مع الدول ذات السيادة والاستقلال اللذان يجب أن يُحترما ويُصانا ويتم الحفاظ عليهما".

وأضافت جماعة علماء العراق "نعلن عن رفضنا التام لكل الخطط الرامية لتمزيق البلاد والتمهيد لتأسيس فكرة التقسيم ونجدد استنكارنا لهذا التدخل السافر في شؤون العراق ومصير ومستقبل أبناءه وبشكل يكشف عن حقيقة التآمر الكبير ضد بلدنا وشعبنا وعموم المنطقة" ، مشددة "كما نعلن رفضنا للأصوات النشاز التي ظهرت على حقيقتها وروجت للفكرة ووافقت عليها حتى قبل أن تُصبح قراراً فعلياً وراحت تدعم التوجه الأميركي حاملة يافطات واهية لا تمت للوطنية بأدنى صلة". وبينت الجماعة أن "كل حديث عن غير العراق الواحد الموحد هو حديث غير ذي جدوى كونه يتنافى مع رغبة العراقيين الاصلاء ولا ينسجم مع تطلعات أبناء هذا البلد ولا مع مستقبلهم"، لافتة الى أن "الحديث عن التقسيم باعتباره بوابة يمر من خلالها العراق نحو تحقيق السلام والاستقرار هو حديث أهوج لا يستند إلى أي حقائق سليمة ويقترب من الظلال بدلاً عن المنطق".
وشددت علماء العراق على أنه "يجب أن تخرس كل الألسن الداعية لذلك ويتوقف التفكير والتخطيط لذلك الهدف الأرعن"، مؤكدة أنه "سيجابه بالرفض والمقاطعة واللعنة من التاريخ والشعب والأمة".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار