السلطات السعودية تقطع الإنترنت من مكان تشييع شهداء الصلاة

رمز الخبر: 751551 الفئة: الصحوة الاسلامية
تشییع

قطعت السلطات السعودية الانترنت من مكان تشييع شهداء التفجير الارهابي الذي طال مسجد الامام علي (ع) في القديح في محافظة القطيف الجمعة الماضي، كي لا تصل الصور و الفيديوهات بشكل مباشر من هذا التشييع الكبير لوسائل الاعلام ومنظمات الدفاع عن حقوق الانسان .

وقال الناشط فؤاد ابراهيم على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "توتير" أن قطع الانترنت عن مكان تشييع الشهداء دليل آخر على أن الدولة لا تريد أن يُسمع صوت الغضب ضد خطاب وماكينة التحريض التي ترعاه ولكن هيهات.

يشار إلى أن ما يقارب الـ 600 ألف شخص جاءوا من مختلف مناطق السعودية، شاركوا في مراسم تشييع شهداء مسجد الامام علي (ع)، وهم يرددون هتافات تدعوا لرفض الذل والاضطهاد، ومؤكدين عزمهم على الوقوف بوجه الارهاب والتصدي له،محملين في نفس الوقت  السلطات السعودية المسؤولية عن التفجير لسماحها طوال عقود لرجال الدين المتشددين في المملكة بالتحريض على الفتنة الطائفية.

=========

م.ب

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار