إجماع روسي بريطاني على ضرورة عودة أطراف الأزمة السورية إلى الحوار

رمز الخبر: 751852 الفئة: دولية
بوتین

أعلنت رئاسة الحكومة البريطانية أن ديفيد كاميرون والرئيس الروسي فلاديمير بوتين يؤيدان إعادة إطلاق الحوار بين أطراف الأزمة السورية،وقالت المتحدثة باسم كاميرون إنه خلال اتصال هاتفي من بوتين لتهنئته بإعادة انتخابه، "اتفق الطرفان على أن المباحثات حول سوريا يجب أن تستأنف".

وأشارت المتحدثة إلى إجماع الطرفين على أن "من مصلحة المملكة المتحدة وروسيا المساعدة في التوصل إلى حل للأزمة سوريا وخصوصا وقف تنامي تنظيم "داعش" الارهابي . وأضافت أنهما "اتفقا على ضرورة التقاء مستشاريهما للشؤون الأمنية لإعادة إطلاق المباحثات حول النزاع السوري".

وكانت المفاوضات السابقة فشلت في إنهاء الأزمة في سوريا، والتي خلفت اعدادا كبيرة من الضحايا خلال أربع سنوات، وشهدت أعمالًا عدوانيةً من قبل التنظيمات الإرهابية في البلاد.

كما بحث بوتين وكاميرون الملف الأوكراني، حيث أشار الأخير إلى خلافات كبيرة "لا تزال قائمة بينهما في هذا الشأن".وقال كاميرون إن "أولويته تتمثل في احترام اتفاق السلام المبرم في شباط/فبراير في مينسك".

=========

م.ب

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار