محاصرة داعش في الرمادي وقطع الإمدادات عنها

رمز الخبر: 775203 الفئة: الصحوة الاسلامية
الرمادی

اعلن صباح الكرحوت رئيس مجلس محافظة الانبار في غرب العراق امس الخميس جهوزية واستعداد القوات العراقية وتوفر كافة الامكانات اللازمة لبدء العمليات العسكرية لتحرير مدينتي الرمادي والفلوجة من وجود عصابات "داعش" الارهابية، ولم يبقى سوى تحديد رئيس الوزراء العراقي القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي ساعة الصفر لانطلاق العمليات العسكرية .

ومن جهة اخرى، اعلن عضو مجلس محافظة الأنبار شلال الحلبوسي، أن القوات الأمنية تحاصر المناطق التي تخضع لسيطرة تنظيم "داعش" من جميع الاتجاهات من أجل قطع الإمدادات عنها استعدادا لساعة الصفر، فيما أشار إلى أن الأيام المقبلة ستشهد تخرج وجبات أخرى من المتطوعين.

وأضاف أن "هناك عددا كبيرا من المتدربين في معسكرات الأنبار انهوا تدريباتهم لكنهم ينتظرون أن يتم تسليحهم ليدخلوا ضمن قيادتي عمليات الأنبار والعمليات المشتركة لتحرير الأنبار بشكل كامل"، لافتا إلى أن "هناك وجبات أخرى من المتطوعين ستتخرج خلال الأيام المقبلة".

وكان مجلس محافظة الانبار أعلن امس الخميس، عن إنهاء تدريب وتسليح 3500 مقاتل بالحشد الشعبي من عشائر المحافظة، فيما أشار إلى نشر هؤلاء المقاتلين في عدد من مناطق الأنبار.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

م.ب

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار