افخم : تقرير وزارة الخارجية الاميركية مرفوض

رمز الخبر: 776488 الفئة: دولية
مرضیة افخم

اعتبرت المتحدثة باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية السيدة مرضية افخم التقرير السنوي لوزارة الخارجية الاميركية بشان الارهاب حول ايران بانه مرفوض جملة وتفصيلا.

واعتبرت السيدة افخم هذا التقرير بانه تكرار للتقارير السابقة قائلة ان النظر الي ظاهرة الارهاب المشؤومة والمعادية للانسانية بنظرة سياسية واستخدام معايير مزدوجة يعتبر من جذور معضلة الارهاب المعقدة والاخذه بالتنامي.

وصرحت افخم بان شعوب المناطق المختلفة في العالم قد تضررت كثيرا من جراء الارهاب وحماته وكذلك اللامبالاه التي تبديها الدول المتشدقة بمكافحته ، وقالت ان تواجد ونشاطات الارهابيين في اميركا وسائر الدول الداعمة لهم بحرية وعدم اتخاذ اجراء جاد وحاسم ازاء الجماعات الارهابية والمتطرفة وغض الطرف عن جرائم الصهاينة ضد الشعب الفلسطيني تشكل تحديا جادا للمزاعم الامريكية في مكافحة الارهاب وجعلت مثل هذه التقارير تفقد مصداقيتها تماما.
واضافت افخم ان ايران الاسلامية كانت اكبر ضحايا الارهاب خلال العقود الثلاثة الماضية وان توجيه الاتهام ضد دولة تعتبر مكافحة الارهاب والتطرف والعنف كاولويه للتعاون الدولي هو اسقاط ليس الا وان نشر مثل هذه التقارير لا يتناغم مع الحقائق السائدة اطلاقا.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار