نظام ال سعود يشكل فرق جديدة لتصفية النشطاء السياسيين في القطيف

رمز الخبر: 776602 الفئة: دولية
شرطة سعودیة

كشف مصدر مطلع لموقع "مرآة الجزيرة"،عن تشكيل وزارة داخلية نظام ال سعود فرق أمنية رفيعة المستوى بهدف تنفيذ خطط تصفية كافة النشطاء السياسين في الحراك المطلبي في محافظة القطيف(شرق السعودية).

وأشار المصدر إلى تولي ولي العهد وزير الداخلية محمد بن نايف شخصيا الاشراف المباشر على تشكيل اللجان الأمنية ومتابعة سير عملها، مضيفا "عقدت عددا من اللقاءات بحضور مسؤولين أمنيين في محافظة القطيف لتحديد أطر التنسيق حول طبيعة عمل اللجان الأمنية المكلفة بتصفية النشطاء الذين ترد أسماؤهم على قائمة المطلوبين الـ 23.

على صعيد آخر، طالب حقوقيون في السعودية الجهات الأمنية الكشف عن ملابسات حادثة إطلاق النار التي راح ضحيتها أحد المواطنين يوم الجمعة الماضية في بلدة العوامية،واستغرب سعيد الخباز عضو المجلس المحلي السابق بمحافظة القطيف، تبني رواية قائد السيارة التي تعرضت لإطلاق النار قبل التثبت من ذلك الإدعاء، وطالب بضرورة تبني ما أسماه "المهنية في الأمور الجنائية".

من جهته، تمنى الناشط الحقوقي محمد النمر على الجهات الأمنية الإفصاح عن هوية المقتول وأسباب تجوله مع زملائه في العوامية، مشيراً في تغريدات له حول الحادثة إلى أن يقظة أهالي محافظة القطيف ارتفعت بعد حادثتي تفجير القديح والعنود مؤخرا.

هذا وأبدى الأهالي تخوفهم من أن تكون هذه الجريمة قد وقعت في مدينة أخرى، وأوضحوا أن مقدمي البلاغ أرادوا إلصاقها بالعوامية لتضليل التحقيق مستغلين الحالة الأمنية التي تعيشها البلدة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

م.ب

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار