موقع صهيوني: وليد جنبلاط يبرم اتفاقا مع إرهابيي جبهة "النصرة"+ صورة

رمز الخبر: 776694 الفئة: دولية
ولید جنبلاط

كشف موقع "debkafiles" الصهيوني أن النائب اللبناني وليد جنبلاط ،قد إبرام تفاهم "عدم عداء"، مع رؤساء الميليشيات المسلحة السورية المتواجدة في المنطقة، بما في ذلك ذراع تنظيم القاعدة في بلاد الشام - "جبهة النصرة"، موضحا أن الولايات المتحدة وملك الأردن قدما الضمانات للزعيم الدرزي بشأن الاتفاق الذي بدأ العمل به في 10 حزيران الجاري.

وأفاد الموقع الإستخباراتي الصهيوني أن جنبلاط زار العاصمة الأردنية في الأسبوع الماضي يرافقه النائب مروان حمادة الذي أصبح قياديا في هيئة جديدة تطلق على نفسها اسم "المجلس العسكري للدروز، وأصرّ على رؤية الملك عبد الله الثاني وطلب ضمانة الأخير الشخصية لسلامة الإتفاق".

موقع ديبكا أشار الى غرفة الحرب الأمريكية الأردنية المشتركة ضد سوريا، القيادة الأمامية التابعة للقيادة المركزية في الأردن، ومقرها شمال عمان وافقت على الاتفاق  وأصبح فاعلا على الفور. 

وأوردت ديبكا النقاط الأربعة الرئيسية للاتفاق:

1) يلتزم الدروز والمجموعات المعارضة للنظام السوري الذين يقاتلون تحت القيادة المشتركة التي مقرها الأردن بالامتناع عن مهاجمة مواقع تمركز الطرف الآخر.

2) تتعهّد الجماعات المسلحة السورية بعدم الدخول أو مهاجمة القرى الدرزية في الجولان بما في ذلك الحضر.

3) يتعهد الدروز بعدم السماح لوحدات الجيش ومخابرات الحكومة السورية القائمة على أراضيها بتشغيل قواعدهم أو استخدامها للمراقبة الاستخباراتية. فقرية الحضر الدرزية، على سبيل المثال، تضم قاعدة مراقبة جوية سورية تتصل مباشرة مع المخابرات التشغيلية السورية، وسيحرص الدروز على عدم تفعيله.

4) تُمنع القوات الدرزية الثمانية الموالية للرئيس السوري بشار الأسد أو المرتبطة بنظامه من العمل في الأراضي الدرزية الجنوبية.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار