"دير شبيغل" تحذر من تحول أوروبا إلى ساحة مواجهة بين الشرق والغرب

رمز الخبر: 776897 الفئة: دولية
اوروبا

نقلت مجلة "دير شبيغل" الألمانية عن مصادر "خاصة"امس السبت، أن برلين تخشى من تحول أوروبا إلى ساحة مواجهة جديدة بين الغرب والشرق، بحيث تصبح ألمانيا رأس جسر لواشنطن، وشدد مصدر في وزارة الدفاع الألمانية في حديث مع المجلة على أنه "لا يمكن السماح بتراكم الأسلحة في ألمانيا مجددا".

وأوضحت المجلة أن واشنطن تخطط لزيادة مخزون الأسلحة النووية في أوروبا وتتحدث عن ضرورة نشر صواريخ نووية مجنحة. وذكرت "دير شبيغل" أن هذا الموضوع كان حاضرا في اجتماع وزراء الدفاع لدول الناتو بداية شباط الماضي، إلا أن برلين وباريس رفضتا هذا المقترح الأميركي.

من جانب آخر، أشارت المجلة إلى أن الاستخبارات الألمانية لا تجد "تغييرا جوهريا في مستوى التهديد" من جهة روسيا، وقالت إنه في الوقت الذي تزعم فيه الولايات المتحدة أن موسكو خرقت معاهدة تدمير الصواريخ القصيرة والمتوسطة المدى، يشكك الأعضاء الأوروبيون في حلف الناتو في حقيقة هذه الاتهامات.

وفيما يتعلق بالمساعدة الأمريكية للحكومة الأوكرانية، كتبت المجلة أن واشنطن تخطط لنقل معدات ثقيلة إلى أوكرانيا، وسيكون معظمها في القاعدة العسكرية الأمريكية الواقعة على الأراضي الألمانية.

في هذا السياق، أعربت "دير شبيغل" عن اعتقادها بأن ذلك ليس جيدا بالنسبة للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل التي "يجب عليها أن تخشى من ألا تظهر كدمية لأمريكا والتي ليس فقط تسمح بالتنصت عليها بل وتشاهد قيام واشنطن بالإضرار بجهودها المبذولة من أجل تحسين الروابط مع فلاديمير بوتين".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار