العثور على 377 رفات في مقبرة جماعية بالبصرة تعود للانتفاضة الشعبانية عام 1991

رمز الخبر: 783454 الفئة: دولية
مقابر جماعیة فی العراق

كشف مهدي التميمي مدير مكتب حقوق الانسان في المنطقة الجنوبية من العراق عن العثور على 377 رفات في مقبرة جماعية تم اكتشافها بمنطقة الكباسي شرقي محافظة البصرة ،موضحا ان اغلب الرفات هي لنساء وأطفال أستشهدوا على يد النظام السابق بعد الانتفاضة الشعبانية عام 1991.

وقال التميمي في تصريح صحفي ،ان "هذه المقبرة تعتبر من اكبر المقابر الجماعية على مستوى المحافظات الجنوبية والتي تم انجاز المرحلة الاولى من اعمال التنقيب عن الرفات فيها، مشيراً الى ان المرحلة الثانية قد توقفت لأسباب تعود الى قلة التخصيصات المالية.

وطالب التميمي حكومة البصرة المحلية بإصدار قرار يتضمن تخصيص مبالغ مالية لغرض اكمال عملية فتح المقابر الجماعية لشهداء سياسات النظام السابق في المحافظة، موضحاً ان البصرة توجد فيها اكثر من 40 مقبرة جماعية ، مؤكداً على ضرورة الحفاظ على المقابر الجماعية المكتشفة وحمايتها للتعرف على الرفات التي بداخلها ، وإشراك المنظمات الدولية في عملية فتحها لغرض توثيقها.

واضاف التميمي ان الحكومة الاتحادية تعمل حالياً على اعداد المنظمات العاملة على توثيق جرائم النظام السابق في محافظات البصرة وذي قار وميسان والمثنى وادخالها في دورات تدريبية داخل البلاد وخارجها بالتعاون مع منظمة الامم المتحدة لشؤون المفقودين (ICMP) ووزارة حقوق الانسان، واشار الى ان هذه الدورات سيتم تنظيمها في الدول التي شهدت مقابر جماعية وجرائم ابادة بحق الانسانية، والتي ستتضمن طرق كيفية فتح المقابر الجماعية والتعامل مع الرفات.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

م.ب

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار