أبو عطايا : أي مكروه لخضر عدنان سيدفع العدو الصهيوني ثمنه باهظا

رمز الخبر: 783503 الفئة: انتفاضة الاقصي
خضر عدنان

قال أبو عطايا الناطق العسكري باسم ألوية الناصر صلاح الدين لواء التوحيد أن قضية الأسير خضر عدنان والأسرى حاضرة بشكل دائم في عقول مجاهدينا ، فيما نظم عشرات الفلسطينيين مساء أمس السبت إفطارا جماعيا عند مدخل بوابة سجن "عوفر" الصهيوني غربي رام الله بالضفة الغربية تضامنا مع الاسير المضرب في السجون الصهيونية خضر عدنان.

وقال أبو عطايا ،أن قضية الأسير خضر عدنان والأسرى حاضرة بشكل دائم في عقول مجاهدينا ، موضحا أن" الشيخ خضر عدنان هو رمز من رموز المقاومة الفلسطينية، وواحدا من رجالاتها ،لذلك نحمل العدو الصهيوني المسئولية الكاملة عن حياته وحياة باقي الأسرى" .

وأضاف الناطق باسم ألوية الناصر صلاح الدين لواء التوحيد لن نسمح للعدو الصهيوني أن يتلاعب بحياة أسرانا بهذه الطريقة"، مستدركا بالقول " أي مكروه للشيخ خضر عدنان سيدفع العدو ثمنه باهظا".

وتضامنا مع الاسير المضرب  في السجون الإسرائيليةخضر عدنان نظم عشرات الفلسطينيين، مساء أمس السبت، إفطارا جماعيا، عند مدخل بوابة سجن "عوفر" الإسرائيلي، غربي رام الله، بالضفة الغربية، وشارك في الإفطار الذي دعت إليه فصائل فلسطينية، عشرات من الناشطين ، تحت عنوان "مي وتمر".

ورفع المشاركون في الإفطار صور الأسير عدنان، مطالبين بالإفراج الفوري عنه.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

م.ب

 

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار