وزارة الخارجية السعودية : الانتحاري دخل الكويت عن طريق البحرين

رمز الخبر: 785495 الفئة: دولية

أعلنت وزارة الداخلية السعودية أنّ الإرهابي التكفيري السعودي فهد سليمان القباع ، الذي نفذ جريمة تفجير مسجد الإمام الصادق (ع) في دولة الكويت ، بواسطة حزام ناسف غادر المملكة السعودية إلي الكويت عن طريق البحرين ، قبل يوم واحد من ارتكابه جريمته الإرهابية ، أثناء إقامة صلاة الجمعة في تاسع أيام شهر رمضان المبارك ، ما أدي إلي سقوط 27 شهيدًا بينهم ثلاثة شهداء إيرانيين و222 جريحًا جميعهم من المصلين الصائمين.

وأعلن تنظيم «داعش» الوهابي التكفيري مسؤوليته عن الجريمة في بيانات نشرها عبر مواقعه علي الانترنت.

و نقلت محطة تلفزيون «الجديد» اللبنانية عن موقع وزارة الخارجية السعودية علي «تويتر» ، أن الإرهابي السعودي 'فهد سليمان القباع' هو من مواليد ١٤١٣هـ (١٩٩٢م)، وقد غادر المملكة يوم الخميس ٨ رمضان جواً من الرياض إلي المنامة علي رحلة طيران الخليج رقم ١٧ .

وزعمت وزارة الخارجية السعودية إن الإرهابي القباع 'لم تسجّل له سفرات سابقة. ولم يسبق للجهات الأمنية التعامل معه في أيّ نشاطات ذات صلة بالإرهاب'.
وأوضحت أنّ 'التعاون قائم مع الأشقاء في الكويت للوقوف علي أبعاد الجريمة، والأطراف المتورطة فيها، وعلاقة أيّ مواطنين سعوديين آخرين بها'.
وأضافت بأنّه يتم التواصل مع السلطات في مملكة البحرين لـ'الوقوف علي ما لديهم عن الفترة الزمنية التي قضاها منفذ الجريمة الإرهابية بالمنامة'.
وكانت وزارة الداخلية الكويتية قد كشفت النقاب عن هوية الانتحاري الذي فجّر نفسه يوم الجمعة الماضي في جامع الإمام الصادق بمنطقة الصوابر، مؤكدة أنّه سعودي الجنسية ويدعي 'فهد سليمان عبد المحسن القباع'.
وأشارت في بيان أنّ الانتحاري 'دخل البلاد فجر يوم الجمعة الماضي عن طريق المطار وهو اليوم نفسه الذي وقعت فيه الجريمة النكراء'، خلافًا لما أعلنته وزراة الخارجية السعودية عن أنه غادر يوم الخميس.
وأكدت الداخلية الكويتية أنّها ستوافي المواطنين بالمعلومات كافة فور الانتهاء من التحقيقات الجارية، فيما تعكف الأجهزة الأمنية في البحث والتحري عن الشركاء والمعاونين لهذه الجريمة.
وكانت الوزارة أعلنت في وقت سابق عن تمكن أجهزة الأمن المعنية من اعتقال سائق المركبة الذي تولي توصيل الإرهابي إلي مسجد الإمام الصادق(ع) وفر بعد التفجير مباشرة.
وأوضحت الوزارة أن السائق يدعي عبد الرحمن صباح عيدان سعود وهو من مواليد عام 1989 وهو من المقيمين بصورة غير قانونية مشيرة إلي انه تم العثور عليه مختبئا في أحد المنازل بمنطقة الرقة جنوب الكويت.
وأضافت أن 'التحقيقات الأولية أفادت بأن صاحب المنزل من المؤيدين للفكر المتطرف المنحرف فيما تواصل أجهزة الأمن جهودها للتوصل لمعرفة الشركاء والمعاونين في هذا العمل الإجرامي والوصول إلي كافة الحقائق والخيوط المتعلقة بهذه الجريمة النكراء'

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار