مصدر معارض يعترف بمقتل 60 من "النصرة" في درعا خلال عملية نوعية للجيش السوري جنوب البلاد

ذكر ناشطون سوريون أن 60 مسلحا على الأقل قتلوا في المعارك مع الجيش السوري في محافظة درعا الجنوبية التي تشهد معارك أطلقت عليها الجماعات المسلحة اسم "عاصفة الجنوب"، ونشر الناشطون على موقع التواصل الإجتماعي "تويتر" قائمة بأسماء القتلى الذين كان عددهم 58 ومن ثم ارتفع إلى 60 بعد وفاة اثنين من المصابين بمشفى ميداني قرب قرية "صيدا" .

قتلى الإرهابیین

كما أفاد مصدر عسكري أن الجيش السوري نفذ عملية نوعية واستهدف رتل آليات للتنظيمات الإرهابية في "صيدا" بريف درعا أسفر عن تدمير وإعطاب أكثر من 50 آلية محملة بالأسلحة والذخيرة

ومن بين القتلى 15 من القادة الميدانيين للمعارضة المسلحة.إلى ذلك قضت وحدات من الجيش على اعداد كبيرة من الارهابيين وتدمر عدة اليات لهم في قرى وبلدات ( الدلاك واللحايا وكفرزيتا وخنيفيس وعيدون والتلول الحمر وعز الدين) بحماة وريفها شمال البلاد،في حين نفذ الجيش نفذ  عمليات مركزة الليلة الماضية وفجر اليوم على محاور تحركات المعارضة المسلحة في بلدتي (بيت سابر ومزرعة بيت جن ومزارع الحسينية) بريف دمشق الغربي، ماأسفر عن مقتل وإصابة عدد إرهابيي "جبهة النصرة".

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار