"انصار الله" تحمل النظام السعودي والقاعدة مسؤولية خرق الهدنة في اليمن

رمز الخبر: 796779 الفئة: الصحوة الاسلامية
محمد البخیتی

أكد محمد البخيتي عضو المجلس السياسي لحركة "انصار الله" التي تقود الحراك الشعبي المقاوم في اليمن أنّ النظام السعودي خرقت الهدنة منذ الدقائق الاولى لها وأن بعض الجهات التابعة له في اليمن أعلنت منذ البداية أنها غير معنية بالهدنة ، و أوضح في اتصال هاتفي أنّ تنظيم القاعدة الارهابي و مليشيات الهارب عبد ربه منصور هادي هي من تعرضت لقوات الجيش اليمني في تعز ، بعد اعلان الهدنة فيما اعلن المتحدث باسمِ العدوان احمد عسيري رسميا أنّ السعودية لا تؤيد الهدنة ولا تعترف بها .

يشار الى ان خروقات سجلت من الجانب السعودي ، في عدة غارات على أكثر من منطقة في اليمن منذ الدقائق الأولى لبدء سريان "الهدنة الإنسانية" الثانية التي أعلنتها الأمم المتحدة بعد الاتفاق مع أطراف الأزمة اليمنية .
و حاول ممثلو الامم المتحدة الافادة من الالتباس بتوقيت بدء سريان الهدنة بقولهم إن "موعد سريان الهدنة هو الثالثة فجراً حسب توقيت غرينيتش" ، إلا ان السعودية نفسها و عَبر إعلامها ، ومنها صحيفة "الشرق الاوسط"، تحدثت عن منتصف الليل الماضي بتوقيت اليمن كموعد لسريان الهدنة.
و أكد مصدر أمني يمني أن طيران العدوان السعودي شن غارات جوية على جبل نقم، والعيادات الطبية الخارجية للمستشفى العسكري بالعاصمة صنعاء، كما أغار على شارع الأربعين ومحيط جبل جرة وجبل الزنوج ومنطقة الضباب بمدينة تعز.
واستهدف طيران العدوان السعودي شاحنة محملة بالمواد الغذائية في الطريق العام بمدينة العريش في عدن، تزامنا مع تعرض مدرسة العمالقة الثانوية في مديرية حرض إلى غارات القوات السعودية، التي نفذت كذلك غارتين على وادي حرض في حجة.
هذا ودعا مجلس الامن الدولي كافة اطراف النزاع إلى احترام هذه الهدنة الانسانية ، مشيرا إلى ان "فريقا أمميا يتابع مجرى سيريان هذه الهدنة، ويقوم بتقييم الوضع وإبلاغ المجلس حتى نتمكن من بدء تسليم المساعدات الإنسانية". وأوضح المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوغريك، أن التخطيط للهدنة يشمل "توزيع المواد الغذائية على أكثر من 1.1 مليون شخص، وتقديم العلاج والأدوية لما يقرب من 126 ألف طفل يعانون من سوء التغذية، ودعم نحو 13 ألفا من الحوامل والمرضعات، وتوزيع المستلزمات المنزلية الأساسية على 55 ألف شخص، ومواد النظافة على أكثر من 45 ألفا آخرين".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار