السفارة الإيرانية لدي بيروت تنفي مزاعم صحيفة لبنانية عن اجتماع سري حول سوريا

رمز الخبر: 807449 الفئة: سياسية
علم الجمهورية الاسلامية الايرانية

نفت سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية مزاعم صحيفة «الجمهورية» اللبنانية عن اجتماع سري للدول المعنية بالأزمة السورية ، عقد في بيروت ، و ذلك في كتاب رسمي موجه إلي رئيس تحرير الصحيفة جورج سولانج ، حول الخبر الذي نشرته «الجمهورية» في الصفحة الخامسة من عددها أمس تحت عنوان «اجتماع سري لدول نزاع في سوريا» .

و نفت السفارة الإيرانية لدي بيروت في كتابها الرسمي ، مشاركة أي ممثل للجمهورية الاسلامية الايرانية في الاجتماع المشار إليه بشكل قاطع مؤكدة 'عدم معرفتنا بانعقاد مثل هذا الاجتماع'.

وأضافت السفارة الايرانية : هذا ويهمنا التأكيد علي أن الجمهورية الاسلامية الايرانية مستمرة في سياستها المبدئية و الثابتة في دعم جبهة المقاومة والدولة في سوريا في مواجهة الإرهاب و التطرف ومن أجل ترسيخ السلام و الاستقرار في هذا البلد وفي المنطقة بشكل عام .
و طلبت السفارة الإيرانية من رئيس تحرير صحيفة «الجمهورية» نشر توضيحها هذا 'عملا بقانون المطبوعات ومن أجل ضمان الانتقال الصحيح للمعلومات'.
وكانت صحيفة «الجمهورية» زعمت في عددها الصادر أمس، أن اجتماعًا عقد بعيداً من الاضواء أواخر أيار الماضي اجتماع في احد فنادق بيروت ضمّ عدداً من الدول ذات الوزن الابرز بتأثيرها في الازمة السورية'.
وادعت الصحيفة أن هدف هذا الاجتماع كان 'البحث بنحوٍ شبه رسمي في إنشاء نوع من التعاضد بين هذه الدول لإنتاج مقاربة مشتركة جديدة تُساهم في حلّ الازمة السورية، وتأخذ بالاعتبار ضرورة التوافق علي حلٍّ سياسي لها، يفيد بدوره في إطلاق تحرّك سريع لقمع حال الارهاب المستشرية في المنطقة والتي باتت فعلياً تشكل خطراً جدياً علي الأمنَين الاقليمي والعالمي'.
وادعت الصحيفة أيضًا أن الاجتماع المزعوم عقد برعاية ألمانيا ومثلها 'إريك شنايدر'، وشارك فيه ممثلون بمستويات عالية لكلٍّ من واشنطن وطهران وسفراء عدد من الدول العربية ودول من الخليج الفارسي، من بينها قطر، إضافة إلي شخصية تركية رفيعة وشخصية سورية قريبة من النظام.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار