وزير الخارجية الفرنسي يبدأ زيارة رسمية لايران الاسلامية

رمز الخبر: 813444 الفئة: سياسية
فابیوس

وصل الى طهران صباح اليوم الاربعاء وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الذي أعلن فور وصوله أن وفدا اقتصاديا فرنسيا كبيرا من الشركات الفرنسية سيزور ايران في شهر ايلول المقبل ، ومن المقرر أن يلتقي خلال هذه الزيارة كبار المسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية بينهم الرئيس روحاني وآخرين فضلا عن نظيره محمد جواد ظريف لمناقشة العلاقات الثنائية والقضايا الاقليمية والدولية.

و أفاد القسم الدولي بوكالة "تسنيم" الدولية للأنباء أن الوزير الفرنسي أكد لدي وصوله طهران أن الهدف من زيارته لايران واضح بما فيه الكفاية ، و اضاف : "لقد توصلنا الي اتفاق في فيينا بشان البرنامج النووي الايراني في وقت لاحق ، وهو أمر مهم جدا حيث سيتم مناقشته في الكونغرس الامريكي و في البرلمان الايراني" .
وكان فابيوس أكد في حديث لمراسل الاذاعة والتلفزيون أمس الثلاثاء ، أن زيارته للجمهورية الاسلامية الايرانية تعتبر بداية ثانية موضحا أن ايران وفرنسا تعتبران بلدين كبيرين و تتحملان مسؤوليات لارساء الامن والسلام في المنطقة.
وأكد الوزير الفرنسي ضرورة التزام بلاده و ايران بكل التعهدات التي تم التوصل اليها ، معتبرا اياه بالمرحلة الاولي التي يجب اتخاذها ، موضحا أن المواضيع التي تمت مناقشتها يجب الالتزام بها وتنفيذها ، كما دعا الرئيس روحاني الي تطبيقها بإعتبارها بداية جديدة خاصة وان العلاقات بين الجانبين كانت غير متقاربة لأسباب يعرفها الصحفيون.
وحول أهمية زيارته الي ايران ، قال الوزير الفرنسي "ان أهمية هذه الزيارة تكمن في أنها الاولي من نوعها التي يقوم بها وزير فرنسي الي طهران منذ أكثر من 10 أعوام" .
وأشار الوزير فابيوس الي المحادثات التي أجراها الرئيسان روحاني و اولاند على هامش اجتماعات الامم المتحدة ، مشددا علي أنها كانت ايجابية للغاية .
الجدير بالذكر أن زيارة الوزير الفرنسي الي طهران أثارت ردود أفعال كثيرة خلال الايام الأخيرة اذ أن مواقفه في المفاوضات النووية بين ايران الاسلامية و مجموعة 5+1 كانت سلبية للغاية ، وكان يختلق العراقيل في طريقها بالاضافة الي الماضي السيء الذي في سجله عندما كان رئيسا للوزراء في فرنسا .
ومن المساويء الموجودة في صفحته ، هي قضية تصدير الدم الملوث بفايروس خطير الي الجمهورية الاسلامية الايرانية حيث اصيب الأشخاص الذين تم تزويدهم بهذا الدم بمرض الايدز و التهاب الكبد الذين قدموا شكاوي الي منظمة التبرع بالدم في ايران ضد الشركة الفرنسية التي صدرت هذا الدم في عام 2008 الا انهم لم يحصلوا علي نتيجة حتي الآن.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار