بشار الجعفري : لا هدف لتركيا سوي زعزعة الاستقرار في سوريا وم.اعم محاربتها لداعش كذبة وخدعة

رمز الخبر: 813774 الفئة: دولية
بشار الجعفری

اعتبر بشار الجعفري مندوب سوريا الدائم لدي منظمة الامم المتحدة الهجمات التركية الاخيرة علي مواقع تنظيم داعش الارهابي ، بانها عبارة عن تحرك ظاهري يهدف الى المزيد من زعزعة الاستقرار في شمال سوريا وقال في تصريح ان الاجراء الاخير للحكومة التركية للتظاهر بالهجوم علي مواقع داعش بسوريا هو في الحقيقة قلب للحقيقة ، و ان مزاعم الحكومة التركية التي اعلنت بانها تعتزم محاربة داعش ، هي في الحقيقة محض كذب وخداع للراي العام .

و تابع مندوب سوريا في الامم المتحدة ان الحكومة التركية كانت عمليا احد الحماة الدائميين للارهابيين في سوريا ولقد قامت خلال الاعوام الاربعة الاخيرة بايفاد عدد كبير من الارهابيين الي هذا البلد.
وقال الجعفري، بان قادة تركيا يسعون عبر هذا الخداع والتظاهر للايحاء بان بلادهم هي احدي ضحايا الارهاب وليست داعمة او موجدة له.
وصرح الجعفري بان تركيا تريد من وراء هذا الاجراء خداع الراي العام في تركيا واكتساب سمعة سياسية بين دول المنطقة وبالتالي توفير مطلب تركيا الاساسي الا وهو زعزعة الاستقرار وتاجيج الازمة في سوريا.

واعتبر الجعفري الاتفاق النووي بين ايران والسداسية الدولية بانه يبشر بتطورات جديدة ومهمة في منطقة الشرق الاوسط من شانها ان تدعم سوريا وتساعدها في تجاوز الازمة الراهنة.    

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار