أوباما يحث مؤيدي الاتفاق النووي مع إيران على التصدي لـ"إيباك"

رمز الخبر: 815705 الفئة: دولية
اوباما

حث الرئيس الأمريكي باراك أوباما مجموعات في بلاده على إيصال أصواتهم للكونغرس لمواجهة الساعين لعرقلة الاتفاق النووي مع إيران الذي تم التوصل اليه مؤخرا في فيينا ، في إشارة لـ"إيباك" وقال في اتصال مع جماعات مثل مركز التقدم الأمريكي للأبحاث ومقره واشنطن "المعارضون لهذا الاتفاق يتدفقون على مكاتب الكونغرس" .

وتابع اوباما أن الجماعات المعارضة للاتفاق مثل لجنة الشؤون العامة الأمريكية «الإسرائيلية» المعروفة باسم "إيباك" أنفقت 20 مليون دولار على إعلانات تلفزيونية للضغط على أعضاء الكونغرس.

وأضاف الرئيس الأمريكي "في ظل غياب أصواتكم فسوف ترون نفس مجموعة الأصوات التي قادتنا إلى الحرب في العراق، ما يقودنا إلى وضع نتخلى فيه عن فرصة تاريخية ونعود إلى مسار صراع عسكري محتمل".
ويراجع الكونغرس حاليا الاتفاق الذي أبرمته الولايات المتحدة والقوى العالمية الأخرى مع إيران بشان برنامجها النووي مقابل الغاء العقوبات المفروضة عليها.
وكان لوبي الضغط اليهودي متمثلا في منظمة "إيباك" أعلن حشد جهوده ضد اتفاق دول السداسية مع إيران، الذي وصفته بأنه "ينطوي على ثغرات خطيرة"، وتوجه إلى أعضاء الكونغرس لكي لا ياصدقوا عليه ، ما يعني أنه سيمارس مختلف أنواع الضغوط على أعضاء مجلس النواب المؤيدين للاتفاق النووي مع إيران لكي يتراجعوا عن موقفهم.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار