مقتل واسر اعداد كبيرة من القوات الموالية لهادي في عمليات خاصة نفذها الجيش اليمني في عدن

رمز الخبر: 817198 الفئة: الصحوة الاسلامية
الیمن

اعلن مصدر عسكري يمني ، ان اعدادا كبيرة من افراد القوات الموالية للرئيس اليمني المستقيل والهارب الى السعودية عبد ربه منصور هادي قتلوا او وقعوا في اسر قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية التي نفذت عملية عسكرية خاصة في منطقة جعولة في عدن جنوب اليمن ، واضاف ان الجيش اليمني واللجان الشعبية سيطروا على موقع جلاح العسكري السعودي.

وفي نفس الوقت ، واصلت طائرات العدوان السعودي غاراتها الغاشمة على منطقتي الحصامة وبني صياح في محافظة صعدة شمال اليمن ، كما واصابت المدفعية الثقيلة السعودية قصف الاراضي اليمنية القريبة من الحدود السعودية . 

وردا على هذه الاعتداءات الوحشية ، دكت وحدات الاسناد الصاروخي التابعة للجيش اليمني واللجان الشعبية موقع المعزاب العسكري في محافظة جيزان السعودي بـ 20 صاروخا وعشرات قذائف المدفعية 

الجيش اليمني الذي كان قد بدأ قبل يومين مرحلة جديدة من الهجمات ضد المواقع العسكرية السعودية ، فرض اليوم الاحد سيطرته على موقع جلاح العسكري في منطقة جيزان السعودية والتلال المحيطة به، وقتل وجرح عدد من الجنود السعوديين الموجودين في الموقع .

وكان مصدر عسكري مسئول بوزارة الدفاع اليمنية ، قد اكد امس السبت أن الجيش واللجان الشعبية طهروا الموقع العسكري السعودي وادي جارة بالخوبة وأحكموا السيطرة عليه واقتحموا قلل الفخيذة الواقعة خلف موقع الأم بي سي.

وأوضح المصدر، أنه تم تطهير مواقع وادي جارة في الخوبة واقتحام قلل الفخيذة الواقعة خلف موقع الأم بي سي حيث لم يصمد الجنود السعوديين في المواقع عند بدء الإشتباكات سوى دقائق معدودة ، اذ فروا مخلفين عتادهم خلفهم وقد تم إحراق آلية ولازال التقدم جاري.

وأشار المصدر إلى أن قوة الإسناد الصاروخية والمدفعية أطلقت 11 صاروخاً من طراز 107 على منطقة غرف الشيخ بجيزان وكذا إطلاق عدد من القذائف بإتجاه مناطق العين ومصنع الإسمنت وأم شيح وقزع والدخان وخط المعطن في جيزان.

ولفت إلى أن مدفعية الجيش واللجان الشعبية دكت موقع عليب العسكري في ظهران عسير بأكثر من 20 قذيفة ما أدى إلى احتراق مخزن أسلحة وآلية عسكرية وإصابة عدد كبير من الجنود السعوديين.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار