آية الله مقتدائي: المجرمون الصهاينة سيواجهون العقاب العادل بحقهم في القريب العاجل

رمز الخبر: 817655 الفئة: انتفاضة الاقصي
آیت الله مقتدایی

أشار أمين المجلس الاعلي للحوزات العلمية آية الله مرتضي مقتدائي الي الجريمة البشعة التي ارتكبها الصهاينة وهزت مشاعر الملايين في العالم بحرقهم طفل رضيع في فلسطين المحتلة وأكد أن المجرمين الصهاينة سيواجهون العقاب العادل في القريب العاجل حيث أن قتلهم الاطفال الرضع في فلسطين انما يتم بايعاز من الاوساط الدولية التي تمنحهم الضوء الاخضر بصمتها المطبق الذي تلتزمه حيال كل هذه الجرائم البشعة.

و أفاد مراسل وكالة " تسنيم " الدولية للأنباء في مدينة قم المقدسة أن سماحته دان كيان الاحتلال الصهيوني للجرائم الأخيرة التي ارتكبها جمع من المستوطنين ضد عائلة فلسطينية حيث حرقوا بيت هذه العائلة ما أسفر عن وفاة رضيع عمره 18 شهرا.

وشدد أمين المجلس الاعلي للحوزات العلمية علي أن هذه الجريمة ليست أول جريمة أو آخر عمل اجرامي بشع للصهاينة موضحا أن سجل الكيان الصهيوني مليء بقتل الاطفال الفلسطينيين وليس هذا بشيء جديد.

وأعرب آية الله مقتدائي عن استغرابه ودهشته للصمت المطبق الذي تلتزمه الاوساط الدولية التي تتشدق بالدفاع عن حقوق الانسان وحماية الطفولة مشددا علي أن هذه الاوساط انما تعطي الضوء الاخضر للصهاينة المجرمين مواصلة جرائمهم ضد الفلسطينيين العزل من خلال هذا الصمت.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار