لاريجاني : الضجة المفتعلة بشأن منشأة بارتشين تهدف الى التأثير على الساحة الدولية

وصف رئيس مجلس الشوري الاسلامي الدكتور علي لاريجاني في كلمته التي القاها اليوم السبت بمناسبة "يوم المراسل" الضجة المفتعلة بشأن منشأة بارتشين ، تهدف الى التأثير علي الساحة الدولية ، موضحا أن الطرف الآخر يريد من خلال محاولاته الرامية الي تكثيف الزيارات و دخول المفتشين للمنشآت النووية تضخيم الامور من أجل تحقيق أغراضه ، التي لن يحققها أبدا ، لافتا الى أن الدول الغربية اضطرت الي الرضوخ لارادة الشعب الايراني .

لاریجانی : الضجة المفتعلة بشأن منشأة بارتشین تهدف الى التأثیر على الساحة الدولیة

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة "تسنيم" الدولية للأنباء بأن رئيس السلطة التشريعية أكد ذلك في كلمته التي القاها خلال مراسم "يوم المراسل" التي اقيمت اليوم في مبني مجلس الشورى، لدى اشارته الى الاوضاع الجارية وتطورات ملف البرنامج النووي .

وتابع لاريجاني قائلا "ان شعبنا شهد بعد انتصار الثورة الاسلامية الكثير من المشاكل بينها الحرب المفروضة والاوضاع التي خلقتها المجموعات المعادية للثورة والكثير من التحديات التي تجاوزها" ، معتبر موضوع البرنامج النووي والمفاوضات التي جرت بين ايران الاسلامية ومجموعة القوي السداسية الدولية ، بأنه من أهم المواضيع والمسائل التي شهدها الشعب الايراني ، و مؤكدا أن المفاوضات الأخيرة كانت ذات أهمية كبري خاصة و انها استمرت لـ 12 عاما من النزاع الدائم المستمر .
وتابع رئيس مجلس الشوري الاسلامي قائلا "ان المفاوضات كانت موجودة الا ان الجولة الأخيرة تميزت عن السابق بأنها اتسمت بالمزيد من الجد والمثابرة اضافة الي الاجماع الذي حصل في داخل ايران الاسلامية للحوار مع الجانب الغربي " . ووصف رئيس مجلس الشوري مفاوضات فيينا النووية بأنها كانت الأصعب بعد انتصار الثورة الاسلامية حيث تخللها الكثير من المشاكل والتحديات .
وشدد لاريجاني علي أن الجانب الآخر في المفاوضات أثبت خبث طينته خلال الاعوام الـ 12 الماضية وتوقع أن يواصل هذا الجانب في المستقبل نهجه الايذائي أيضا مثل قضية منشأة بارتشين التي افتعلها الآخرون موضحا أن هذا الموضوع مختلق ولا يتعدى كونه قصة خيالية ليس الا .
وأكد رئيس مجلس الشوري الاسلامي أن الكيان الصهيوني الذي استشاط غضبا من الاتفاق النووي بين ايران ومجموعة الـ 6 ينفق الاموال الطائلة لنسف هذا الاتفاق وافشاله.
وتطرق لاريجاني الي حصيلة المفاوضات النووية ، و قال "ان برنامج العمل المشترك يعتبر بداية لمرحلة اخري ومن المتوقع أن يواجه بعض الامور في المستقبل بينها وثيقة الحصيلة التي يجب أن نفهمها جيدا ونقوم بتنفيذها بعد ذلك" .
و أوضح رئيس مجلس الشوري الاسلامي ان أحد الامور التي جاءت في هذه الوثيقة هي الأخذ و العطاء مشددا علي أن الموضوع المهم فيها هو حفاظ ايران علي حق التخصيب في داخل أراضيها والثاني الغاء الحظر الاقتصادي ضدها . واضاف لاريجاني قائلا "ان موضوع حق ايران في تخصيب اليورانيوم اعترف به الغرب لأول مرة ، الامر الذي يعتبر من الامور المهمة في الاتفاق النووي" .
وأكد لاريجاني أن الدول التي كانت تقول بالامس أن ايران لن يحق لها فتح أجهزة الطرد المركزي لأبسط الامور .. اضطرت الي الرضوخ لارادة الشعب الايراني ، وهذا أيضا يعتبر من الامور المهمة للغاية .
وأشار لاريجاني الي الاوضاع الجارية في المنطقة والجرائم التي ترتكبها عصابة داعش الارهابية في سوريا موضحا أن التعامل الغربي مع الازمة السورية تثبت عدم ذكاء الغربيين لتسوية هذه المشكلة .
كما تطرق لاريجاني الي سياسة الكيل بمكيالين التي يعتمدها الغرب حيث يقول مرة انه انشأ تحالفا لمواجهة داعش ، ثم يقوم بطلعات جوية يقصف فيها ضحية هذه العصابة حيث أنه أطلق 3 طلعات ضدها من مجموع 300 طلعة؟ !
وأضاف قائلا "اذا أراد الغربيون تحويل سوريا الي ليبيا اخري فإن ذلك من سابع المستحيلات ذلك لأن سوريا تملك جيشا قويا اضافة الي ان تحويلها الي ليبيا ثانية لا يصب في صالحهم".
وتطرق الي الاعمال الارهابية التي يقوم بها النظام السعودي ضد الشعب اليمني المسلم وقال " انهم شنوا حربا في اليمن بذريعة الدفاع عن رئيس الجمهورية الفاشل في هذا البلد وارتكبوا أفظع الجرائم ضد المدنيين العزل بالاضافة الي انشائهم عصابات ارهابية تنشط في كل من العراق وافغانستان وغيرهما ".

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ح.و

الأكثر قراءة الأخبار {0}
عناوين مختارة